سمو رئيس الوزراء يشيد بالتغييرات الايجابية للإدارة الأمريكية تجاه المنطقة

18 آيار 2017

المنامة في 18 مايو/ بنا / لدى لقاء سموه بوفد من مجلس سياسات الشرق الأوسط بأمريكا، أشاد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بالتغييرات الإيجابية والفهم الجديد للإدارة الأمريكية بقيادة فخامة الرئيس دونالد ترامب تجاه المنطقة ودولها، ووصفها سموه بأنها تؤسس لمرحلة جديدة أكثر تفاؤلا وتعاونا، وأن الجميع يتطلع وينظر إلى نتائج زيارة الرئيس الأمريكي إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة بإيجابية على العالمين العربي والإسلامي، مضيفاً سموه ما نراه من أمريكا بقيادة الرئيس ترامب اليوم هو فهم أفضل وتعاون أحسن بعث على مزيد من التفاؤل في المنطقة.

وكان صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء قد استقبل وفداً من مجلس سياسات الشرق الأوسط الأمريكي يتقدمهم سعادة السيد رونالد نيومان عضو المجلس وذلك بحضور رئيس وأعضاء المجلس.

وخلال اللقاء رحب سموه بالوفد الزائر، مشيداً سموه بعلاقات الصداقة والتعاون البحرينية الأمريكية وبحرص البلدين على تطويرها وتقدمها، وأثنى سموه على الدور الذي تقدمه الأكاديمية في تطوير العمل الدبلوماسي والحرص على الاستفادة من دورها.

وقد تطرق صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء مع وفد مجلس سياسات الشرق الأوسط الأمريكي إلى القضايا ذات العلاقة والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وأشاد عضو مجلس سياسات الشرق الأوسط رونالد نيومان بما حققته مملكة البحرين من تطور وتقدم على مختلف المستويات وبما تشهده من نهضة تنموية وتطور سياسي واقتصادي، وأثنى على جهود صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء بما تحقق في المملكة من تطور وتقدم.