تغطية خاصة

المزيد ...

واس

نبذة عن وكالة الانباء السعودية

 

سجلت وكالة الانباء السعودية "واس" حضورا إعلاميا لافتا في المشهد الاعلامي داخل المملكة العربية السعودية وخارجها مضطلعة بمهامها الرئيسة في ايصال رسالة المملكة الى شتى انحاء العالم بمختلف اللغات والوسائل التقنية التي شاع استخدامها على مدى 50 عاما من عمرها حتى الان ، بوصفها جهازا اعلاميا وطنيا له ثوابته ومبادئه الاعلامية الرصينة .

  وعملت "واس" على تحقيق التوعية المجتمعية ، وابراز الحراك التنموي الذي تشهده البلاد على مدى العقود الخمسة الماضية ، ومنذ اطلاق الرؤية الطموحة للمملكة 2030 ، جندت "واس" كل طاقاتها من اجل ابراز رسالة الرؤية واهميتها للبلاد من خلال طرح اعلامي متنوع يشمل جميع المجالات التي ركزت عليها الرؤية لاسيما الانتقال بالمملكة من عصر الاعتماد على النفط الى الاعتماد على كوادر ابنائها وثرواتها الطبيعية التي وهبها الله تعالى .

  كما عملت " واس" على تعزيز التبادل الاخباري مع اكثر من 35 وكالة انباء اقليمية ودولية ، لتتربع حتى هذا اليوم على قائمة اهم المصادر الاخبارية التي تعتمد عليها وسائل الاعلام محليا وخارجيا في نقل الاخبار العامة والرسمية عن المملكة بموثوقية عالية .

  ووكالة الانباء السعودية عضو مؤسس في اتحاد وكالات العربية ، ووكالات الانباء الخليجية واتحاد وكالات انباء دول منظمة التعاون الاسلامي (( UNA ووكالة انباء الدول غير المنحازة ، وعضو المجلس الدولي لوكالات الانباء في العالم الذي عقد في شهر نوفمبر عام 2013 م بمدينة الرياض .

  وبدعم معالي وزير الاعلام رئيس مجلس ادارة وكالة الانباء السعودية الاستاذ تركي بن عبدالله الشبانة ، ومتابعة معالي رئيس وكالة الانباء السعودية الاستاذ عبدالله بن فهد الحسين ، عززت "واس" من حضورها الاعلامي في المحافل المحلية ، والاقليمية والدولية ، واسهمت من خلال فنون : الخبر، والتقرير ، والقصة الخبرية ، والصور الفوتوغرافية الاحترافية في نقل رسالة المملكة الى الخارج ، وجعل المتابع للشأن السعودي في محل الحدث بكل شفافية .

  ونقلت رؤية المملكة 2030 بست لغات هي : الصينية ، الروسية، اليابانية، الماليزية، الاسبانية ، الالمانية ووزعتها بالمجان على المسؤولين والمهتمين بالشان السعودي في الخارج لاطلاعهم على ما تشهده المملكة من نقلة حضارية على مختلف المستويات في ظل رعاية واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود وسمو ولي عهده الامين – حفظهما الله .

  وتركز رسالة "واس" الاعلامية على حفظ الثوابت الوطنية من خلال خطاب اعلامي متزن وراق في طرحة ويسهم في رفع مستوى الوعي المجتمعي تجاه القضايا المحلية والدولية مع ترسيخ هوية المملكة العربية السعودية : العربية والاسلامية ،والدولية فضلا على تهيئة الراي العام المحلي والخارجي تجاه ما يصدر عن الدولة من قرارات او اوامر ملكية وغيرها ، ورصد الاصداء المحلية والخارجية ازاء مختلف القرارات والنشاطات والفعاليات المهمة التي تتطلب ذلك الحضور .

  وتمثل اهداف وكالة الانباء السعودية في تغطية الاحداث والقضايا والنشاطات المختلفة ومتابعتها على المستوى المحلي والاقليمي والدولي، وبخاصة ذات الصلة بالمملكة والاسهام في تعزيز المهنية الاعلامية والصحافية في المملكة الى جانب مواكبة التطورات والمتغيرات المهنية والتقنية في مجال اختصاصاتها .

  وفيما يخص المهام المناطة ب "واس" فتمثل في تقديم الخدمات الاخبارية والمواد والمعالجات الصحافية التي يتم جمعها واعدادها من مختلف المصادر داخل المملكة وخارجها وبثها وتوزيعها وتبادل المعلومات والتسهيلات المهنية والتقنية مع وكالات الانباء والخدمات الاخبارية المصورة .

  وفي اطار مواكبة ما هو جديد في صناعة الاعلام ، وعطفا على تاثير الصورة وقوتها في ايصال الرسالة الاعلامية فقد امتلكت "واس" خلال عام 2018 م مجموعة من الكاميرات الاحترافية المعروفة ب (D5) وكاميرات تصوير فيديو (K4) من اجل تقديم افضل اللقطات المعبرة والداعمة للاخبار والمناسبات التي تغطيها والتقارير التي تعدها من مختلف مناطق المملكة ، وحضرت صور "واس" بشكل لافت باساليب عرض متنوعة في العديد من المناسبات المحلية والدولية وجرى تداولها عبر الكثير من منصات شبكات التواصل ونالت معظمها جوائز نقدية .

  وتعمل "واس" حاليا على انشاء مكتبة رقمية تضم جميع موادها الارشيفية من الاخبار ،والوثائق والصور التي يقدر عددها باكثر من 4 ملايين مادة حيث سيتم تصميم بوابة الكترونية لهذه المكتبة تحتوي على تبويبات متنوعة تساعد الباحثين والمهتمين باخبار المملكة او الراغبين في الحصول على صور معينة حول اي مادة بثتها "واس " بكل يسر وسهولة الى جانب تبني "واس" عددا من المبادرات النوعية ضمن برنامج تحقيق الرؤية لتعزيز مكانتها في المشهد الاعلامي .

  وكانت "واس "  قد انشئت بموجب الامر الملكي السامي رقم( 20476) الصادر في الخامس والعشرين من شهر ذي القعدة عام 1390هـ الموافق 23 يناير عام 1971 م، كمديرية عامة تابعة لوزارة الاعلام "انذاك " ومركزها الرئيس في الرياض لتبدا بث اخبارها للصحف واجهزة الاعلام المختلفة عن طريق جهاز "التلكس" من مدينة الرياض، وبطريقة المناولة باليد من خلال فرعيها في محافظة جدة بمنطقة مكة المكرمة ومدينة الدمام في المنطقة الشرقية .

  وفي 20/12/1997 م ادخلت خدمة الحاسب الالي في عملها التحريري ليتحول العمل لديها الى عمل الي مترابط يضم في تبادلاته المكاتب الداخلية والخارجية ضمن شبكة حاسوبية ضخمة ترتبط في ميكنتها بالمكتب الرئيس في الرياض بغية اتمام عملية ارسال واستقبال الاخبار في "واس" الى جميع وسائل الاعلام بشكل الي ومتقن .

  وفي العام نفسه 1430هـ، ضافت "واس خدمة جديدة لخدماتها الالية في الموقع الالكتروني وهي خدمة الرسائل النصية SMS  على الجوال وخدمة RSS التي تمكن المستخدم من الحصول على الاخبار التي يحددها وفق تصنيفات "واس" وعن طريق الانترنت على متصفح خاص بهذه الخدمة كما اضيف للموقع الكثير من الجوانب التعريفية والخدمية ومنها وضع موجز اخباري بشكل متحرك عن اخر خمسة اخبار مما تبثه "واس" وخدمة اخر خبر وكذلك اخر خبر مصور بث على الموقع وتصنيفات خاصة بجلسات مجلس الوزراء الحالية والسابقة والقرارات الملكية التي صدرت في الفترة الاخيرة الى جانب نبذة تعريفية عن المملكة ومناطقها تشمل الحرمين الشريفين مع صور خاصة لهما والمشاعر المقدسة .

  وحققت "واس" قفزة كبيرة في مسيرتها الاعلامية تمثل ذلك في صدور قرار مجلس الوزراء في 7 رحب 1433هـ الموافق 28 مايو 2012م بتحويلها الى هيئة عامة ، الامر الذي عد دعما قويا لها لتعزيز العمل الاخباري الدؤوب الذي تقوم به في جميع المجالات .

  ويعمل في "واس" حاليا اكثر من 700 صحفي وفني واداري في مقرها الرئيس بالرياض ،ومكاتبها الداخلية بالمملكة وعددها 14 مكتبا والخارجية وعددها ( سبعة مكاتب ) وتبث يوميا قرابة 600 خبر وصورة فوتوغرافية شاملة للاخبار المحلية والعالمية وذلك على مدى 24 ساعة يوميا .

 

 للتواصل:

العنوان البريدي :

الرياض طريق الملك فهد

ص ب 7186

المملكة العربية السعودية ـ الرياض 11171

هاتف

00966114019999

موقع الوكالة على شبكة الإنترنت :

( www.spa.gov.sa )

البريد الإلكتروني :

wass2@spa.gov.sa

info@spa.gov.sa