أبو بكر: إسرائيل تهدف إلى طمس الرواية الأصلية ولكنه لن يستطيع ذلك بفضل فرسان الكلمة في كل مكان

  القاهرة 9-7-2024 وفا- أكد نقيب الصحفيين ناصر أبو بكر، أن الاحتلال الإسرائيلي يهدف إلى ترحيل الشعب الفلسطيني وتهويد أرضه وطمس الرواية الأصلية، لكنه لن يستطيع ذلك بفضل فرسان الكلمة في كل مكان. وقال أبو بكر، إن جائزة حرية الصحافة التي منحتها نقابة الصحفيين المصرية للصحفي وائل الدحدوح، تعتبر الأقرب إلى قلوب جميع الصحفيين الفلسطينيين، وقلب كل فلسطيني لأنها تمثل وقوف الدول العربية وعلى رأسها مصر بجانب الشعب الفلسطيني في ظل هذه الظروف الأليمة التي نمر بها، مضيفا أن شعور الفرح والفخر ممزوج بالحزن على فراق شهداء الصحافة الفلسطينية وأيضا بالتصميم والإرادة على محاسبة ومحاكمة القتلة المجرمين الذين قتلوا هذه الكوكبة التي كانت تكشف للعالم حقيقة الاحتلال الإسرائيلي وجرائمه بحق شعبنا في غزة. وأضاف أن هذه الجائزة هي جائزة لكل الصحفيين الفلسطينيين، ولأكثر من 150 صحفياً فلسطينياً استشهدوا في جرائم الإبادة الجماعية التي تمارسها إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني. وأوضح نقيب الصحفيين، لقد استلمت منذ شهر جائزة الأمم المتحدة، مؤكدا أن هذه الجائزة أغلى من نظيراتها، لأنها تأتي من نقابة الصحفيين المصرية، فمصر ستظل بالنسبة للفلسطينيين هي السد والسند وستظل الشقيقة الكبرى والعمود الفقري للوطن العربي أجمع. بدوره، قال الصحفي وائل الدحدوح، إن حفل توزيع جوائز نقابة الصحفيين يعد خير مناسبة للتذكير بأهمية دور الصحافة في المجتمع. وأوضح الدحدوح خلال كلمته عبر “الفيديو كونفرنس”، أن الحرب على غزة شهدت استهدافا غير مسبوق للصحفيين من قبل قوات الاحتلال، مشيرا أن أعداد الضحايا من الوسط الصحفي تعد الأكبر في تاريخ الحروب. ـــ ع.و/ي.ط