إطلاق مشروع “ذا أستيرا إنتيريورز من أستون مارتن” على جزيرة المرجان برأس الخيمة بـ 900 مليون درهم

رأس الخيمة في 5 يونيو / وام / أعلنت دار جلوبال، الشركة العالمية لتطوير العقارات والمدرجة في بورصة لندن، اليوم، عن إطلاق مشروع “ذا أستيرا، إنتيريورز من أستون مارتن”، السكني على شاطئ جزيرة المرجان في رأس الخيمة، والذي تبلغ قيمته الإجمالية 900 مليون درهم ( حوالي 200 مليون يورو ).

وتتولى “أستون مارتن”، الإشراف على تصاميمه الداخلية، وهي المرة الأولى التي يعمل فيها فريقها الشهير بتصاميمه المميزة على مستوى العالم، ضمن أحد مشاريع التطوير العقاري في منطقة الشرق الأوسط.

وتستند الوجهة الجديدة، إلى النجاح الأخير لافتتاح مشروع أستون مارتن ريزيدنسز في مدينة ميامي، إضافة إلى غيره من مشاريع التصميم المشتركة في الولايات المتحدة واليابان.

ويتميز المشروع الجديد، بموقعه القريب من منتجع وين ريزورت، وتعكس تصاميمه الداخلية قدرة العلامة الشهيرة لصناعة السيارات على المزج بين التصاميم الحديثة والحرفية العالية ودقة التنفيذ، ومن المقرر أن يكتمل المشروع على الواجهة المائية بحلول شهر ديسمبر 2028.

ويتضمن المشروع العقاري، مساكن مؤلفة من غرفة أو غرفتين أو ثلاث غرف نوم، إضافة إلى فلل بثلاث غرف نوم، وتطل جميعها على شواطئ خاصة.

وقال زياد الشعار الرئيس التنفيذي لشركة دار جلوبال، إن الإطلاق المرتقب لمشروع أستيرا، إنتيريورز من أستون مارتن، على جزيرة المرجان يعزز رؤية العلامة المتمثلة بتوفير تجارب معيشة مميزة لعملائها.

وأكد ستيفانو سابوريتي مدير تنويع العلامات التجارية في أستون مارتن، أن هذا المشروع هو ثمرة التعاون الأول من نوعه لأستون مارتن في مجال التطوير العقاري ضمن منطقة الشرق الأوسط، ويوفر فرصة لمصمميها الموهوبين للمساهمة في وضع التصاميم الداخلية لأحد المشاريع البارزة في المنطقة.

ويوفر المشروع للسكان إقامة مستقلة وهدوءاً تاماً على شواطئ جزيرة المرجان، وتم تصميمه بما ينسجم مع البيئة المحيطة، ويوفر مجموعة من المرافق عالمية المستوى.