اجتماع مشترك في الطفيلة يبحث تنفيذ مشروعات تنموية 

الطفيلة 4 حزيران (بترا)- عقد في قاعة دار محافظة الطفيلة اليوم الثلاثاء اجتماع مشترك لمجلس محافظة الطفيلة والمجلس التنفيذي للمحافظة، لمناقشة تنفيذ المشروعات المدرجة على موازنة المحافظة للعام الحالي.
واستعرض الاجتماع الذي عقد برئاسة محافظ الطفيلة الدكتور هاني الشورة، عقبات تنفيذ بعض المشاريع التنموية التي تهم المواطنين، والخطة التنموية للمشروعات الإنتاجية والخدمية للعام الحالي والتي تسهم في الحد من مشكلتي الفقر والبطالة.
وأكد الشورة خلال الاجتماع الذي حضره أعضاء المجلس التنفيذي ومجلس المحافظة، أهمية الإسراع في تنفيذ المشروعات التنموية المدرجة على خطة التنمية للعام الحالي، والتي تخدم شرائح المجتمع المختلفة، وتحقق نقلة نوعية في معيشة المواطنين، مشيرا الى أهمية إنجاز الخطة والتي تشمل مشروعات خدمية وإنتاجية وبنى تحتية.
وأشار إلى تكاتف الجهود الرسمية للحد من مشكلتي الفقر والبطالة وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وتلبية احتياجاتهم وتطوير الواقع السياحي والزراعي، مطالبا بوضع مقترحات لمشروعات خدمية تسهم في الحد من الفقر والبطالة وتعالج الاختلالات البيئية وضعف البنى التحتية التي تعانيها مناطق عدة في الطفيلة.
وأشار إلى أنه تم طرح مشروعات الأشغال العامة خلال مدة قياسية بقيمة ثلاثة ملايين و400 ألف دينار متضمنة 24 مشروعا للبنى التحتية ما يسهم في تحسين شبكة الطرق الداخلية والخارجية في أرجاء المحافظة.
وتطرق الشورة إلى احتفالات المحافظة بعيد الاستقلال واليوبيل الفضي والتي سيتم تنظيمها في المجمع الرياضي يومي الخميس والجمعة المقبلين بمشاركة مختلف الفعاليات الشعبية والرسمية والشبابية.
بدوره، قال رئيس مجلس محافظة الطفيلة أحمد الحوامدة خلال الاجتماع إن “همنا الأساس تحسين واقع الخدمة المقدمة للمواطنين وبما ينصب في مصلحة أبناء الطفيلة، مع أهمية التنسيق بين القطاعات الخدمية كافة لوضع المشاريع ذات الأهمية والأولوية ليتم عرضها ومناقشتها بكل عدالة شفافية.
ولفت إلى أن موازنة العام الحالي بلغت 8 ملايين و750 ألف دينار، فيما بلغت المشروعات التي سيتم تنفيذها 140 مشروعا موزعة على نحو 22 قطاعا أبرزها مشروعات الأشغال العامة البالغة 24 مشروعا والتربية والتعليم والتنمية الاجتماعية تليها باقي القطاعات.
واستعرض أبزر المشروعات المتعثرة كمشاريع المدرسة الكويتية ومتنزه عابل البيئي والمركز الثقافي، لافتا إلى وجود بعض العقبات أمام طرح العطاءات من قبل بعض الوزارات.
وأشار رئيس مجلس مؤسسة إعمار الطفيلة مصطفى العوران إلى مشروع مدرسة جابر الصباح والتي تنتظر طرح عطاء استكمالها منذ عدة شهور من قبل وزارة الأشغال العامة والإسكان رغم تخصيص مبلغ 1ر2 مليون دينار من المنحة الكويتية.
كما أشار رئيس بلدية الطفيلة الكبرى الدكتور حازم العدينات إلى مشروع محطة صيانة الآليات والتي جاءت ضمن منحة كمشروع استثماري للبلدية بقيمة نصف مليون دينار سيتم تشغيلها من قبل مستثمر محلي.
وبينت مديرة صحة الطفيلة منى العمايرة، أن نسبة الإنجاز في مركز صحي القادسية الشامل بلغت 95 بالمئة بقيمة 4ر1 مليون دينار، ضمن المنحة الإسبانية، مؤكدا أن أعمال الصيانة في 6 مراكز أخرى شارفت على الانتهاء.
–(بترا)

س م / ع س/ف ق
04/06/2024 15:18:32