افتتاح بطولة الكويت الدولية السنوية ال22 لسباقات الهجن بإقامة 21 شوطا وسط مستويات لافتة

افتتاح بطولة الكويت الدولية السنوية ال22 لسباقات الهجن بإقامة 21 شوطا وسط مستويات لافتةالكويت – 3 – 2 (كونا) — افتتحت مساء اليوم السبت بطولة الكويت الدولية السنوية ال 22 لسباقات الهجن بمضمار الشهيد فهد الأحمد التابع للنادي الكويتي لسباقات الهجن منظم البطولة بإقامه 21 شوطا من أصل 82 شوطا مقررة بالبطولة وتستمر على مدى ستة أيام وسط مستويات لافتة واسعة من الهجن المشاركة والعائدة لملاك من الكويت والدول الخليجية والعربية.وشهد اليوم الأول للبطولة إقامة 17 شوطا بالفترة الصباحية فيما جرت 4 أشواط رئيسية في الفترة المسائية تزامنا مع الافتتاح الرسمي للبطولة وخصصت جميعا للهجن (الحقائق) ذات الاعمار الصغيرة موزعة على (القعدان والابكار) على مسافة 4 كيلومترات.وأسفرت نتائج الأشواط الرئيسية عن فوز الملاك الكويتيين بثلاثة منها جاءت عبر الذلول (خزامة) لمالكها ناصر العجمي التي احرزت المركز الأول بالشوط الأول كما أحرز الذلول (مدهال) لمالكه عبدالله المري المرتبة الأولى بالشوط الثاني فيما حازت الذلول (متاهة) لمالكها محمد المري من الكويت على المركز الأول بالشوط الثالث في حين آل الشوط الرابع لقطر بعد فوز الذلول (جزل) لصاحبه علي المري بالمرتبة الأولى.وقال نائب المدير العام للهيئة العامة للرياضة لقطاع الرياضة التنافسية بشار عبدالله في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب حضوره اليوم الافتتاحي للبطولة ان هذا الملتقى التراثي الكبير يتميز كل عام بمشاركة خليجية وعربية ودولية كبيرة بفضل تنظيمه الرائع من قبل النادي مشيدا بهذا التنظيم وبمستويات السباقات الرفيعة.وأكد عبدالله حرص الهيئة على دعم هذا البطولة الكبيرة التي تجسد إرث الدول الخليجية والعربية لإنجاحها لما تحظى به من متابعة من محبيها وهم ” كثر” مهنئا ملاك الهجن الفائزين بأشواط اليوم الافتتاحي للبطولة.من جانبه أكد رئيس النادي الكويتي لسباقات الهجن حسين الدواس في تصريح مماثل ل(كونا) ان اليوم الأول للبطولة ظهر بمستوى فني عال في معظم أشواطه متوقعا ان يستمر هذا التنافس القوي حتى ختام البطولة الخميس المقبل.وقال الدواس ان الهجن العائدة لملاك الكويت حققت نتائج مميزة هذا اليوم بأحرازهم الفوز ب9 أشواط من أصل 21 ما يبشر بنتائج مماثلة للهجن الكويتية بالايام المقبلة مشيدا بدعم الهيئة العامة للرياضة المستمر للبطولة وكذلك لجهات الدولة ذات الصلة التي تبذل جهودا مقدرة لتسهيل التنظيم.(النهاية)ف ش ا / ط أ ب