“الإمارات للمحاسبة” يشارك في قمة الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة في البرازيل

برازيليا في 18 يونيو/وام/ شارك وفد من جهاز الإمارات للمحاسبة برئاسة معالي حميد عبيد أبوشبص رئيس الجهاز، في النسخة الثالثة من قمة الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة (SAI20)، ضمن مجموعة العشرين برئاسة البرازيل والتي عقدت خلال الفترة من 17 إلى 18 يونيو الجاري.

ناقشت القمة التي استضافت فعالياتها البرازيل في سُبل تعزيز التعاون بين الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة، مع التركيز على الأهداف المشتركة، وسبل الرقابة على المبادرات والمشاريع المتعلقة بالتنمية المستدامة والتنمية الاجتماعية والاقتصادية والتقدم العالمي وفق أفضل الممارسات والمنهجيات المبتكرة، إضافة إلى استعراض أوجه التعاون المشترك بين الأجهزة المشاركة في (SAI20) والمنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة (INTOSAI).

واستعرض وفد جهاز الإمارات للمحاسبة خلال القمة جهود الدولة الكبيرة في تمويل المناخ، وتحول الطاقة، ومكافحة الجوع، والفقر.

وتم تسليط الضوء على استضافة الإمارات لمؤتمر الأطراف COP28، الذي جسد التزامها بالعمل البيئي والمناخي بالإضافة إلى المبادرات الرئيسية مثل استراتيجية الهيدروجين للطاقة وإنشاء مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد في العالم، بسعة مخططة تزيد عن 5000 ميجاوات بحلول عام 2030 ومشروع الطاقة الشمسية في الظفرة وهو أكبر محطة طاقة شمسية في العالم بسعة 2 جيجاوات، يستخدم حوالي 4 ملايين لوح شمسي لتوليد الكهرباء لقرابة 200 ألف منزل في جميع أنحاء الإمارات، ما يقلل انبعاثات الكربون بمقدار 2.4 مليون طن سنويا.

وعلى هامش القمة عقد معالي حميد عبيد أبوشبص اجتماعات جانبية مع نظرائه من دول مختلفة لتعزيز التعاون الدولي وتبادل المعرفة منها الاجتماع مع معالي برونو دانتاس رئيس محكمة الحسابات الاتحادية في البرازيل إضافة إلى اجتماعات مع كل من بولندا، وإندونيسيا، والهند، وكوريا الجنوبية وغينيا بيساو.

وأبدت إندونيسيا رغبتها في الاستفادة من تجربة الإمارات في تنظيم مؤتمر الإنكوساي 2016 للتحضير لمؤتمر الإنكوساي 2028 .

وخلصت الاجتماعات الثنائية مع كل من الهند وكوريا الجنوبية إلى الاتفاق على توقيع مذكرات للتعاون قبل نهاية العام لتعزيز أطر التواصل في مختلف المجالات.

وعقد الوفد المرافق عددا من الاجتماعات التشغيلية مع مسؤولين من ألمانيا، والصين، وأذربيجان، والإكوادور، والبرتغال لبحث التعاون المحتمل وتحسين العمليات، مؤكدا التزام جهاز الإمارات للمحاسبة، وحرصه على تحقيق نهج الدولة بفتح الطريق أمام التعاون وتطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجال الرقابة والشفافية والمساءلة.