الاتحاد الأوروبي يتبنى حزمة من القواعد الجديدة لمكافحة غسل الأموال

الاتحاد الأوروبي يتبنى حزمة من القواعد الجديدة لمكافحة غسل الأموالالكويت – 30 – 5 (كونا) — أعلن الاتحاد الأوروبي اليوم الخميس تبني حزمة من القواعد الجديدة لمكافحة غسل الأموال من شأنها حماية النظام المالي للاتحاد من غسل الأموال و”تمويل الإرهاب”.وقال الاتحاد في بيان إن “اللائحة تعمل على تنسيق قواعد مكافحة غسل الأموال لأول مرة في جميع أنحاء الكتلة المكونة من 27 عضوا مما يسد الثغرات أمام المحتالين”.وأوضح ان “القواعد الجديدة والأكثر صرامة ستعزز أنظمتنا في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب” مشيرا الى انه “ستقوم وكالة جديدة مقرها في فرانكفورت بالإشراف على عمل الجهات الفاعلة المعنية”.ومن جانبه ذكر وزير المالية البلجيكي فنسنت فان بيتيغيم الذي تتولى بلاده الرئاسة الحالية للاتحاد الأوروبي ان “ذلك سيضمن عدم ترك مساحة للمحتالين والجريمة المنظمة والإرهابيين لإضفاء الشرعية على عائداتهم من خلال النظام المالي”.وتوسع اللائحة الجديدة قواعد مكافحة غسل الأموال لتشمل كيانات جديدة مثل معظم قطاعات العملات المشفرة وتجار السلع الفاخرة وأندية ووكلاء كرة القدم.كما أنه يضع متطلبات أكثر صرامة ويضع حدا قدره عشرة الاف يورو (10800 دولار امريكي) للمدفوعات النقدية من بين أشياء أخرى.وتنشئ الحزمة هيئة أوروبية جديدة لمكافحة غسل الأموال ومكافحة تمويل “الإرهاب” (امالا) سيكون مقرها في فرانكفورت بألمانيا وستبدأ عملياتها في منتصف عام 2025.وينص التوجيه الجديد لمكافحة غسل الأموال أيضا على أن تقوم الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بإتاحة المعلومات من سجلات الحسابات المصرفية المركزية التي تحتوي على بيانات حول من لديه أي حساب مصرفي وأين من خلال نقطة وصول واحدة.وتعد حزمة اليوم هي الخطوة الأخيرة في إجراءات التبني للقواعد وسيتم الآن نشر النصوص في الجريدة الرسمية للاتحاد الأوروبي وتدخل حيز التنفيذ. (نهاية)غ ع