الاحتلال يعتقل 9600 فلسطيني بالضفة الغربية والقدس منذ العدوان على غزة

رام الله 9 تموز (بترا) – اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، 16 فلسطينيا من الضفة الغربية المحتلة بينهم أطفال، وأسرى سابقون.
وفق ما أفاد بيان مشترك صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني، توزعت عمليات الاعتقال على محافظات رام الله، قلقيلية، الخليل، نابلس، وبيت لحم، وأريحا..
ورافق حملة الاعتقالات اعتداءات وتهديدات من قبل قوات الاحتلال بحق المعتقلين وعائلاتهم، إلى جانب عمليات التخريب والتدمير الواسعة في منازل الفلسطينيين.
وبلغت حصيلة الاعتقالات منذ بدء معركة “طوفان الأقصى” بالسابع من تشرين الأول الماضي، نحو 9600، وهذه الحصيلة تشمل من جرى اعتقالهم من المنازل، وعبر الحواجز العسكرية، ومن اضطروا لتسليم أنفسهم تحت الضغط، ومن احتجزوا كرهائن.
ويواصل الاحتلال تنفيذ حملات الاعتقال في الضفة، التي يرافقها عمليات تنكيل وتعذيب ممنهجة بحق المعتقلين وعائلاتهم، بشكل غير مسبوق، ولم يستثن الاحتلال خلال حملات الاعتقال المرضى والجرحى وكبار السن.
وتشكل حملات الاعتقال هذه أبرز السياسات الثابتة، والممنهجة التي تستخدمها قوات الاحتلال، كما أنها من أبرز أدوات سياسة العقاب الجماعي التي تشكل كذلك أداة مركزية لدى الاحتلال في استهداف الفلسطينيين، في ظل العدوان الشامل على الشعب الفلسطيني، والإبادة المستمرة في غزة، بعد السابع من تشرين الأول الماضي.
يذكر أن المعطيات المتعلقة بحالات الاعتقال، تشمل من أبقى الاحتلال على اعتقالهم، ومن تم الإفراج عنهم لاحقا.
— (بترا )
م . ف / ا ص / س س
09/07/2024 11:21:20