البنك الدولي يوافق على تمويل للمغرب بقيمة 600 مليون دولار لتحسين تقديم الخدمات العامة

البنك الدولي يوافق على تمويل للمغرب بقيمة 600 مليون دولار لتحسين تقديم الخدمات العامةواشنطن – 24 – 6 (كونا) — أعلن البنك الدولي اليوم الإثنين أن مجلس المديرين التنفيذيين التابع له وافق على تقديم 600 مليون دولار أمريكي للمغرب لتمويل مشروعين لتحسين تقديم الخدمات العامة وشمولية وأداء القطاع العام.وأوضح البنك في بيان أن المشروع الأول الذي تبلغ قيمته المالية 350 مليون دولار أمريكي والمتعلق بدعم تنفيذ إصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية في المملكة يهدف إلى “تحسين الحوكمة وإعادة الهيكلة والحياد التنافسي ومراقبة أداء المؤسسات المملوكة للدولة”.وأضاف أن المشروع “سيحقق ذلك من خلال تعزيز الدولة لوظائف ملكية المؤسسات والمقاولات العمومية وتحسين حوكمة المؤسسات والمقاولات العمومية وممارساتها الإدارية وتعزيز مراقبة الأداء بما في ذلك الآثار المناخية وتوفير إطار للمنافسة العادلة”.وفي ما يخص المشروع الثاني البالغ تمويله 250 مليون دولار أمريكي فإنه سيواصل “دعم جهود الحكومة المغربية لتعزيز الأداء والشفافية مع التركيز على تحديث الإدارة العمومية من خلال الرقمنة والإصلاحات في إدارة المالية العامة”.وقال المدير الإقليمي لمنطقة المغرب العربي ومالطا في البنك الدولي جيسكو هنتشل إن “الهدف النهائي لهذين المشروعين هو تعزيز أداء القطاع العام ورفع جودة الخدمات العامة المقدمة للمواطنين.واوضح هنتشل أن ذلك يتماشى مع نموذج التنمية الجديد في المغرب الذي يشدد على ضرورة إحداث نقلة نوعية لتعزيز النمو الشامل الذي يقوده القطاع الخاص”.وأضاف المسؤول في تصريح تضمنه البيان “يحتل إصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية أولوية قصوى في جدول أعمال المغرب كما أبرز ذلك اجتماع مجلس الوزراء الأخير الذي ترأسه الملك محمد السادس في الأول من يونيو الجاري وانطلاقا من رؤية مغرب مزدهر مبينا ان الهدف هو إعادة تشكيل المحفظة العامة وتحسين أدائها وإجراء إصلاحات لضمان تقديم خدمات عامة عالية الجودة ومتاحة للشعب”. (النهاية)ع س ج / ف ا س