التدريب المهني والشؤون السياسية توقعان مذكرة تعاون

عمان26حزيران (بترا)-وقعت وزيرة العمل رئيس مجلس إدارة مؤسسة التدريب المهني ناديا الروابدة ووزير الشؤون السياسية و البرلمانية المهندس حديثه الخريشا، اليوم الأربعاء ، مذكرة تعاون بين مؤسسة التدريب المهني ووزارة الشؤون السياسية و البرلمانية للتوعية بأهمية المشاركة السياسية .
وتهدف المذكرة الى تعزيز التعاون بين الوزارة والمؤسسة حول تقديم الورشات التعريفية و التوعوية والمعززة للمشاركة السياسية وتعريف الفئات المستهدفة بالتعديلات الدستورية والقوانين الناظمة للحياة السياسية من خلال معاهد ومراكز التدريب المهني المنتشرة في محافظات المملكة، اضافة الى ذلك تقوم هذه الشراكة بنشر رسائل توعوية لتعزيز المشاركة الشبابية بالحياة السياسية والحزبية والتعريف بأدوات العمل السياسي وأهميتها اضافة للعمل الحزبي، وأسس اختيار النخب السياسية الممثلة للمجتمع الوطني والتي سيتم تطبيقها بما يخدم المصلحة العامة لتجسيد الرؤى الملكية في تطوير المنظومة السياسية والحياة الحزبية.
ووجهت الروابدة بضرورة تكاتف الجهود وتوحيد صفوف المشاركة مع وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية جنباً الى جنب لتحقيق الرؤى الملكية بالتحديث السياسي وتأطير العمل الحزبي، لإنجاح السعي الدؤوب الذي تقوم به وزارة الشؤون السياسية برسم الخارطة السياسية والحزبية للانتخابات البرلمانية المقبلة في العاشر من أيلول المقبل.
من جهته، أكد الخريشا أهمية التشاركية بين المؤسسات الوطنية سواء من القطاع العام او الخاص، وعلى الجهود المشتركة بين الوزارة والمؤسسة الرامية الى إنجاح الاستحقاق الدستوري المنتظر في العاشر من أيلول المقبل، مع ضرورة التركيز على الورشات و الندوات التعريفية التي من المقرر الشروع بها خلال الفترة الزمنية القريبة للتعريف بالعملية السياسية والانتخابية والمهام الحزبية.
يذكر أن 35 معهدا من معاهد المؤسسة المنتشرة على امتداد محافظات المملكة، ستكون حاضنة لهذه الفعاليات والورشات التعريفية والندوات والحوارات المنظور عقدها خلال الفترة المقبلة.
–(بترا)

ت م/أز/ ع ط
26/06/2024 20:18:24