الجامعة العربية: قمة البحرين تنعقد في ظرف استثنائي تمر به فلسطين

الجامعة العربية: قمة البحرين تنعقد في ظرف استثنائي تمر به فلسطينالمنامة – 11 – 5 (كونا) — أكدت الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية بالجامعة العربية السفيرة الدكتورة هيفاء أبوغزالة اليوم السبت اهمية انعقاد القمة العربية بالبحرين نظرا للظرف الاستثنائي الذى تمر به دولة فلسطين حيث تشهد تطورات غير مسبوقة واستمرارا للممارسات اللاإنسانية على مدار الساعة في قطاع غزة من آلة الحرب التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي.جاء ذلك في كلمة ألقتها ابوغزالة خلال افتتاح اجتماع كبار مسؤولي المجلس الاقتصادي والاجتماعي التحضيري لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورته العادية (33).وأضافت أبوغزالة “عجزت العديد من المحاولات لإيقاف هذا النزيف بشكل يسمح بتدارك الآثار الاجتماعية والإنسانية والصحية والاقتصادية الصعبة جدا في القطاع وعدد من الأراضي الفلسطينية المحتلة”.وأشارت إلى الجهود الحثيثة للعديد من الدول العربية وكذلك مجلسي وزراء الشؤون الاجتماعية والصحة العرب لتقديم المساعدات الاجتماعية والإنسانية والصحية الطارئة لأهالي قطاع غزة والذين أصبحوا في وضع صعب جدا يطالبون فيه بأبسط متطلبات الحياة اليومية وهو الأمر الذي يتطلب مواصلة التدخلات بكافة السبل المتاحة للتخفيف من تلك الأوضاع.واضافت ان الأمانة العامة حرصت على وضع هذا الامر في مقدمة جدول أعمال المجلس التحضيري للقمة من خلال وضع خطة للاستجابة الطارئة للتعامل مع التداعيات الاقتصادية والاجتماعية للعدوان على دولة فلسطين.وقالت “وأخذا في الاعتبار التطورات التنموية الاقتصادية والاجتماعية الجارية على المستويين العربي والدولي وبناء على المقترحات الهامة التي وردت من الدول الأعضاء فقد حرصت الأمانة العامة على تضمين عدد من الاستراتيجيات والخطط والبرامج في مختلف المجالات التنموية الاقتصادية والاجتماعية بما يعزز العمل العربي الاقتصادي والاجتماعي المشترك وبما ينعكس إيجابا على حياة المواطن العربي بمختلف فئاته”.وتابعت أنه في هذا الاطار تشكل متابعة التقدم المحرز في استكمال متطلبات منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وإقامة الاتحاد الجمركي العربي أحد الموضوعات الاقتصادية الهامة التي تتطلب المزيد من السعي بما يحقق الأهداف الاقتصادية المهمة لها.وأضافت “تأكيدا على أهمية دور الشباب ودعما للجهود الرامية الى زيادة تمكينه في مختلف المجالات معروض على المجلس مقترح استراتيجية عربية للشباب والسلام والأمن وكذلك استراتيجية للتدريب والتعليم التقني والمهني وغيرها من الاستراتيجيات الهامة في هذا المجال وبما يسهم في بناء الكوادر العربية الواعدة”.ولفتت إلى أنه انطلاقا من أهمية دور القطاع الخاص ومؤسسات وبنوك التنمية الاجتماعية كداعم لتنفيذ السياسات الاجتماعية التنموية الناجعة فهناك مقترح آلية في هذا الشأن وكذلك مقترح لعقد اجتماعي جديد يأخذ في الاعتبار التطورات والتحديات فضلا عن عدد من الموضوعات في مجال الصحة ورؤية عربية 2045 وغيرها من الموضوعات الهامة التي في تنفيذها تحقيق نقلة نوعية هامة تنعكس إيجابا على المواطن العربي.وتوجهت السفيرة هيفاء ابوغزالة في ختام كلمتها بالشكر لمملكة البحرين على جهودها بالتنسيق مع الأمانة العامة للاعداد لأعمال القمة معربة كذلك عن شكرها للزملاء في القطاعين الاجتماعي والاقتصادي وأمانة المجلس على جهودهم لإعداد الوثائق الخاصة بالاجتماع.وأعربت عن تمنياتها لأعمال القمة النجاح والتوفيق مؤكدة التعاون لتنفيذ مقررات القمة العربية مع الشركاء من الأمم المتحدة ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص والمنظمات الإقليمية. وتشارك دولة الكويت في اجتماع كبار المسؤولين للمجلس الاقتصادي والاجتماعي بوفد برئاسة مندوب الكويت الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير طلال المطيري. (النهاية)خ ن ع / ط م ا