“الخارجية” ترحب بالتطور الملفت في موقف بريطانيا تجاه الدولة الفلسطينية وتعتبر ترجمته العملية خطوة نحو تصحيح خطئها التاريخي

رام الله 2-2-2024 وفا- رحبت وزارة الخارجية والمغتربين بالتطور الحاصل على الموقف البريطاني بشأن الدولة الفلسطينية، كما عبر عنه مؤخرا وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون. واعتبرت الوزارة، في بيان، اليوم الجمعة، هذا الموقف تطورا ملفتا وخطوة في الاتجاه الصحيح لتحقيق الوقف الفوري لإطلاق النار وحماية المدنيين الفلسطينيين وتأمين احتياجاتهم الإنسانية الأساسية، كمقدمة لا بد وأن تفضي لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين وتجسيدها على الأرض، وحل الصراع بما يحقق أمن واستقرار المنطقة والعالم. وطالبت باعتماد هذه التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية في مواقف رسمية تتبناها الحكومة البريطانية وتترجمها لخطوات عملية على الأرض، كتعبير عن تغيير المسار السياسي البريطاني تجاه تأييد حقوق الشعب الفلسطيني العادلة والمشروعة، ونحو تصحيح الخطأ التاريخي الذي ارتكبته بريطانيا بحق شعبنا وأرض وطنه. وأعربت وزارة الخارجية والمغتربين عن أملها بأن تكون أولى ترجمات هذا الموقف، الاعتراف البريطاني بدولة فلسطين وتأييد نيلها الكامل للعضوية في الأمم المتحدة، كبداية لا بد منها لإنجاح الجهود الدولية المبذولة لتحقيق السلام. ـــــ و.أ