“الخدمة والإدارة العامة” تنظم خلوة لاستراتيجية الهيئة2024-2027

عمان 8 حزيران (بترا)- نظمت هيئة الخدمة والإدارة العامة، اليوم السبت، خلوة استراتيجية بالتعاون مع التعاون الدولي الألماني، والوزارة الاتحادية الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية، بحضور المدراء التنفيذيين للهيئة والإدارات المعنية.
جاء ذلك في إطار مشروع تحسين الحوكمة لدعم مشاريع الإصلاح الأردنية (PARtner)، الذي يشرف على تنفيذ استراتيجية الهيئة للأعوام 2024-2027، بهدف تنفيذ خارطة طريق تحديث القطاع العام، والتركيز على منهجية الحوكمة الجيدة، ودعم محاور الموارد البشرية، والخدمات الحكومية، والإجراءات الرقمية، ورسم السياسات، وصنع القرار، والثقافة المؤسسية.
وقال رئيس الهيئة سامح الناصر، إن مشاركة موظفي “الخدمة والإدارة العامة” في هذه الخلوة لاستراتيجية الهيئة دليل على التزامهم بالاستمرار في تحقيق الإنجازات لخدمة الوطن والمواطن، والسعي الدائم نحو التطوير والتقدم في المجالات كافة.
وأضاف أن الاستراتيجية تهدف إلى ترسيخ دور الهيئة التنظيمي والتطويري في تحديث الإدارة العامة، وتمهيد الطريق لمسار مؤسسي ومستدام لتطوير القطاع العام، مشيرا إلى إبراز الاستراتيجية لدور الهيئة التحويلي كمحرك رئيسي في خارطة طريق تحديث القطاع العام، بما يتماشى مع رؤى جلالة الملك عبدالله الثاني لتعزيز قدرات القطاع العام وفعاليته.
وشدد على دور موظفي الهيئة في رسم معالم المستقبل للهيئة، ومشاركتهم في تطوير البرامج والمشاريع التي تسهم في تنفيذ الخطة الاستراتيجية لها.
من جهتهم، أكد كل من المدير التنفيذي لإدارة تطوير السياسات والمعايير الدكتور بندر أبو تايه، والمدير التنفيذي لإدارة الدعم الفني والاستشاري ياسر النسور، والمدير التنفيذي لإدارة الرقابة والامتثال المهندسة شروق عبدالغني، أهمية النهج التشاركي والعمل الجماعي لموظفي الهيئة للتوافق حول التوجهات الاستراتيجية للهيئة، والخروج بالخطة والأهداف الاستراتيجية والبرنامج التنفيذي للهيئة، وضرورة أن تعكس مشاريع الإدارات التنفيذية للهيئة الابتكار والاستباقية، وتحقيق إنجازات ملموسة وبالتنسيق مع شركاء الهيئة.
من جانبها، أعربت الخبير المحلي في مشروع مشروع تحسين الحوكمة المهندسة لمى عبد القادر، عن فخرها بالعمل مع فريق الهيئة خلال السنتين الماضيتين، مشيدة بمرحلة الانتقال من ديوان الخدمة المدنية إلى تأسيس هيئة الخدمة والإدارة العامة.
وثمنت الجهود المشتركة في بناء قاعدة متينة للتحديث الحكومي، والسعي لإحداث تحول جذري في عملية التطوير والإصلاحات ضمن خارطة تحديث القطاع العام، مؤكدة استمرارية الدعم المقدم من قبلهم مستقبلاً، نظراً لما لمسوه من جدية وتفان من قبل الهيئة وفريق العمل.
بدورهم، ناقش المشاركون في الخلوة مكونات الاستراتيجية الجديدة التي تتماشى مع مسارات التحديث السياسي والاقتصادي والإداري، مع التركيز على تحديد الأهداف الاستراتيجية التي تشمل رسم السياسات العامة، وتقديم الدعم الفني والاستشاري، وضمان الامتثال للتشريعات، ومنظومة تقييم الكفايات، والبرنامج التنفيذي للاستراتيجية، ومؤشرات الأداء.
–(بترا)

ه ع/ن ح/ف ق
08/06/2024 17:45:28