الرئاسة الفلسطينية تثمن مواقف الدول الرافضة لاعادة المستوطنات في قطاع غزة

الرئاسة الفلسطينية تثمن مواقف الدول الرافضة لاعادة المستوطنات في قطاع غزةرام الله – 30 – 1 (كونا)– ثمنت الرئاسة الفلسطينية اليوم الثلاثاء مواقف دول العالم الرافضة للمحاولات الإسرائيلية لإعادة المستوطنات في قطاع غزة واعتبارها مخالفة للقانون الدولي.وقالت الرئاسة الفلسطينية في بيان إن هذه الإدانات ترفض دعوات إعادة الاستيطان الإسرائيلي في غزة لأن تلك الدعوات تخالف القانون الدولي وتنم عن نوايا إسرائيلية عدوانية.وأضافت أن الوقت حان لتطبيق قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي على الأراضي الفلسطينية المحتلة ووقف جرائم الاحتلال المتمثلة بحرب الإبادة والتطهير العرقي والترحيل القسري للفلسطينيين سواء في قطاع غزة أو في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية المحتلة.وأشارت الرئاسة إلى قرار محكمة العدل الدولية الذي أكد أن للشعب الفلسطيني الحق في الحماية الدولية ومنع جرائم الإبادة الجماعية ضده وترحيله من أرضه في مخالفة صريحة وانتهاك خطير لجميع المواثيق والاتفاقيات الدولية ذات الشأن وأن انعقاد مؤتمر اليمين الإسرائيلي في القدس هو تحد صارخ لقرار المحكمة.يشار إلى أن اليمين الإسرائيلي المتطرف عقد مؤتمرا في مدينة (القدس) يوم الأحد الماضي للمطالبة باعادة بناء المستوطنات في قطاع غزة.وأعلنت عدد من الدول من بينها والولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا وفرنسا رفضها لعقد هذا المؤتمر. (النهاية)ن ق / م م ج