الرئيسان المصري والسوري: نرفض تصفية القضية الفلسطينية ومحاولات التهجير

الرئيسان المصري والسوري: نرفض تصفية القضية الفلسطينية ومحاولات التهجيرالقاهرة – 6 – 7 (كونا) — أكد الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي والسوري بشار الأسد خلال اتصال هاتفي بينهما اليوم السبت رفضهما التام جميع محاولات الاحتلال الإسرائيلي لتصفية القضية الفلسطينية وتهجير الفلسطينيين من أراضيهم.وذكرت الرئاسة المصرية في بيان لها أن الاتصال الذي تلقاه الرئيس المصري من نظيره السوري تناول مستجدات المنطقة كما تبادل الزعيمان خلاله التهنئة بمناسبة العام الهجري الجديد.وشدد الرئيسان المصري والسوري على ضرورة منع اتساع الصراع الدائر والحفاظ على الأمن والاستقرار الإقليميين وحذرا من تداعيات التصعيد العسكري الذي تشهده المنطقة حاليا.وخلال الاتصال أكد الرئيس المصري أن بلاده تواصل جهودها الرامية لإيقاف إطلاق النار في قطاع غزة وإنفاذ المساعدات الإنسانية المستدامة بالكميات التي تلبي احتياجات أهالي القطاع مع استمرار الدفع في اتجاه إنفاذ حل الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة. (النهاية)ع ف ف / ه س ص