الرئيس الفرنسي يعلن عن تلقي التزامات اجنبية بقيمة 17ر16 مليار دولار

الرئيس الفرنسي يعلن عن تلقي التزامات اجنبية بقيمة 17ر16 مليار دولارباريس – 13 – 5 (كونا) — اعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون اليوم الاثنين ان بلاده تلقت التزامات استثمارية من شركات أجنبية تزيد قيمتها عن 15 مليار يورو (17ر 16مليار دولار).وقال ماكرون عبر منصة (اكس) وقبل انطلاق قمة (اختر فرنسا) في قصر فرساي بوقت لاحق ان “56 مشروعا و15 مليار يورو مايعادل (17ر 16مليار دولار) من الاستثمارات و10 الاف فرصة عمل”. وأعرب عن تأييده لاستراتيجية قمة (اختر فرنسا) التي جعلت فرنسا الدولة “الأكثر جاذبية في أوروبا” مبينا انه “أمر جيد بالنسبة للتوظيف والحياة في مناطقنا” ” عند اختيار المستثمر فرنسا.وبعد الاعلان عن حجم الاستثمارات الاجنبية قال ماكرون اننا “سنحطم رقما قياسيا جديدا اليوم” مشيرا الى ان هذه هي ثمرة الإصلاحات التي تم تنفيذها في البلاد منذ عام 2017.على صعيد متصل عملت فرنسا على تخفيض الضرائب على الشركات وضرائب الإنتاج بالاضافة الى الإعفاء الضريبي للأنشطة البحثية و للمشاريع الصناعية الجديدة في مجالات البطاريات وطاقة الرياح والألواح الشمسية والمضخات الحرارية وذلك (من إنتاج المعدات إلى المواد الخام الحيوية).كما استثمرت في الابتكار مع (فرنسا 2030) وهي مشاريع ضخمة استقطبت المستثمر الاجنبي كالذكاء الاصطناعي والكم والهيدروجين والطاقة النووية وأشباه الموصلات والبطاريات.واستثمرت الدوله في المهارات التعليمية من المدرسة إلى التعليم العالي ونظام المواهب لجذب الملفات الشخصية المؤهلة تأهيلا عاليا والمتنقلة التي تساهم في أهداف إعادة تصنيع الاقتصاد الفرنسي وخاصة في قطاعات المستقبل.وكان للبيئة نصيب لا بآس به حيث استثمرت فرنسا في كهرباء خالية من الكربون بفضل الإنتاج النووي والتطوير الهائل للطاقات المتجددة بالاضافة الى تقليل التأخير في إنشاء المواقع الصناعية بشكل كبير حول المواقع الجاهزة.ومن الخطوات التي اعتمدتها فرنسا منذ عام 2017 تحويل وتبسيط الاجراءات وتتحول إلى الرقمية.ومن المقرر ان يجتمع في قصر (فرساي) بوقت لاحق اليوم حوالي 180 من الرؤساء والمستثمرين الأجانب في قمة (اختر فرنسا) حيث تسعى فرنسا من خلالها للترويج إلى سياساتها الاقتصادية وقدرتها على الاستقطاب المشاريع والاستثمارات الكبرى. (النهاية)م ع / غ ع