السفيرة الخالدي تطالب سلوفاكيا بدعم حصول فلسطين على العضوية الكاملة بالأمم المتحدة

  براتيسلافا 7-5-2024 وفا- أكدت سفيرة دولة فلسطين لدى جمهورية سلوفاكيا صفاء الخالدي، أهمية مساندة الحق الفلسطيني في الحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، دعما لموقف سلوفاكيا كما يتسق مع أعضاء الاتحاد الأوروبي في الحفاظ على حل الدولتين كحل سياسي متفق عليه أوروبيا ودوليا. جاء ذلك بعد لقاء الخالدي، اليوم الثلاثاء، المدير العام السياسي لوزارة الخارجية السلوفاكية مارتين كاشو، لبحث موقف سلوفاكيا من حرب الإبادة والتهجير القسري ضد شعبنا الصامد في قطاع غزة، وجرائم الحرب والإرهاب وانتهاكات القانون الدولي من قبل الاحتلال ومستعمريه في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، ولبحث قضية تصويت سلوفاكيا على مشروع قرار عضوية دولة فلسطين الكاملة في الأمم المتحدة المقدم أمام الجمعية العامة. وشددت على مطالب القيادة والشعب الفلسطيني بوقف فوري ودائم للحرب ضد شعبنا في قطاع غزة، وأهمية لجم إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، عن المضي قدما في إجراءاتها غير القانونية والعدائية وإرهاب الدولة المنظم تجاه شعبنا. وأكدت أهمية ضغط سلوفاكيا على حكومة الاحتلال لتسهيل إدخال المساعدات الإنسانية اللازمة، وضمان وصولها إلى المواطنين في قطاع غزة. من جانبه، أكد كاشو موقف سلوفاكيا الداعم لحل الدولتين، وشكر السفيرة على شرحها للأوضاع الراهنة للحرب في قطاع غزة وللتطورات الجارية في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية. وأشار إلى أن بلاده أبلغت الجانب الإسرائيلي بأهمية الالتزام بالقانون الدولي الإنساني في قطاع غزة، وأنهم معنيون بوقف الحرب وسيدعمون الجهود الأوروبية والدولية الرامية إلى حل هذا الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين على أساس حل الدولتين ووفقا للقانون الدولي. ـــــ م.ل