“الشارقة للآثار ” تنظم معرضاً لمكتشفات الإمارة الأثرية في أوزبكستان 18أبريل

الشارقة في 4 أبريل/ وام/ تنظم هيئة الشارقة للآثار معرض المكتشفات الأثرية لإمارة الشارقة في دار طريق الحرير بمدينة سمرقند في جمهورية أوزبكستان خلال الفترة الزمنية من 18 أبريل الجاري وحتى 22 مايو المقبل .

ويضم المعرض 121 قطعة أثرية فريدة تمثل نماذج مختارة من الفترات الحضارية في إمارة الشارقة بدءاً من العصور الحجرية مروراً بعصور ما قبل التاريخ والعصر البرونزي والعصر الحديدي وفترة ما قبل الإسلام وصولاً إلى العصر الإسلامي.

وقال سعادة عيسى يوسف مدير عام هيئة الشارقة للآثار إن المعرض المقرر انعقاده في سمرقند يستهدف تعزيز أواصر التعاون في مجال البحث الأثري وتبادل الخبرات والبحث العلمي المشترك في مجال التراث الثقافي، إلى جانب إبراز الجانب الثقافي والتاريخي والأثري الغني لدولة الإمارات.

ولفت إلى أن المعرض يتيح للزوار التعرف عن قرب على تراث إمارة الشارقة الثقافي وتنوعه وتاريخها، مشيراً إلى أهمية المعارض في الترويج السياحي للإمارة والتعريف بحضارة المنطقة.

ونوه إلى أن اختيار مدينة سمرقند لإقامة المعرض يأتي لدورها الثقافي والعلمي على طريق الحرير إذ كانت إحدى منابر العلم في عصور ازدهار العلوم ولعبت دورا مهما في ربط الشرق بالغرب.

وأضح أن القطع الأثرية التي سيتم عرضها تتضمن مجموعة النقود المكتشفة التي لها دور في التجارة عبر طريق الحرير ومنها عملات كوشان والدراهم العباسية وعملة واحدة نحاسية بالإضافة إلى مجاميع الفخار المكتشفة في مليحة مما يتيح الاطلاع على دور مليحة التجاري في القرون الأولى ما قبل الميلاد.