القاضي الأمريكي السابق كابربيو .. أيقونة عالمية لنهجه الرحيم في تطبيق العدالة

من / بتول كشواني ..

الشارقة في 14 سبتمبر / وام / أصبح القاضي الأمريكي السابق فرانشيسكو كابربيو أيقونة عالمية لنهجه العادل والرحيم في تطبيق العدالة وارتفعت شهرته بسرعة كبيرة بفضل قوة وسائل التواصل الاجتماعي حيث لاقت مقاطع الفيديو التي تلتقط إجراءاته في المحكمة صدى واسعا.

وقال القاضي الأمريكي، في تصريح خاص لوكالة أنباء الإمارات “وام”، على هامش مشاركته في فعاليات المنتدى الدولي للإتصال الحكومي (IGCF 2023) في مركز إكسبو الشارقة، إن رسالته ألهمت الناس في جميع أنحاء العالم بما في ذلك في المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة وهم يشكلون أكبر قاعدة تتابع جلساته على منصات التواصل الاجتماعي.

وأرجع القاضي كابربيو، سر نجاحه إلى التزامه بممارسة التقدير في كل قضية، مشيرا إلى أنه يأخذ في الاعتبار خلفية الأشخاص الذين يمثلون أمامه ويحاول مساعدتهم من خلال فهم وضعهم ووضع نفسه مكانهم.

وقال : أعتقد أن الناس يشاهدونني بسبب الفضول لكنني أعتقد أنهم يعرفون أنني أمارس التقدير في كل قضية لذلك إذا كان ذلك مبررا في حالة وجود ظروف خاصة فأني أمارس تقديري بحرية كبيرة لأحاول مساعدتهم؛ ورأى أنه يجب على القضاة أن يكونوا متفهمين ولديهم رحمة، مشيرا إلى أنه يحاول أن يكون قدوة للأشخاص الذين يمثلون أمامه من خلال معاملتهم برحمة وفهم ونزاهة.

وقال القاضي كابربيو إن أحد أشهر قضاياه كان يتعلق برجل يبلغ من العمر 96 عاما اتهم بتجاوز السرعة عندما كان يقود سيارته لإيصال إبنه الذي يبلغ من العمر 63 عاما لتلقي العلاج من مرض السرطان، مشيرا إلى شدة تأثره بقصة الرجل لدرجة أنه رفض القضية وزار الرجل في منزله ليصبح صديقًا له.

وتؤكد قصة القاضي كابربيو أن كل شخص يستحق فرصة أخرى.