القدّاس السنويّ للحركة الثّقافية في بسكنتا والجوار

وطنية – احتفلت الحركة الثّقافيّة في بسكنتا والجوار بالقدّاس الالهيّ السّنويّ في كنيسة دير مار يوسف – بسكنتا، مركز الحركة، والذي ترأسه النّائب العامّ للرهبانيّة اللبنانيّة المارونيّةnbsp;والرّئيس الفخري لجامعة الرّوح القدس -nbsp; الكسليكnbsp;الأب جورج حبيقةnbsp;يعاونه رئيس دير مار يوسف- بسكنتاnbsp;الأب شربل شاهينnbsp;والأب الياس جمهوري، حضرت القدّاس فاعليّات سياسيّة وقضائيّة وعسكريّة وتربويّة وثقافيّة واجتماعيّة وحزبيّة وأخويّات.

nbsp;وركّز الأب حبيقة في عظته على quot;الرّسالة الثّقافيّة التي كرّست الحركة جهودها في سبيلها وعلى أهمّيّة النّضال الثّقافي لخدمة الفكر الإنساني ولتحقيق أهداف سامية وغرس قيم أخلاقية قوامها المحبة والكلمة الجامعة في زمن التّشتت والضّياع والحروبquot;.nbsp;nbsp;

وكانت مناسبةً للقاء الجميع مع أعضاء الحركة الثّقافيّة الذين جدّدوا التعهّد بquot;مواصلة المسيرة الثّقافيّة والعطاء والتّعاون لكي تبقى الثّقافة هي النّبراس والسّبيل على الرّغم ممّا يصيب الوطنquot;.

========== ل.خ