المجلس الأعلى للقضاء يعرض تاريخ القضاء في قطر وإنجازات التحول الرقمي بجناحه بمعرض للكتاب

الدوحة في 11 مايو /قنا/ يشارك المجلس الأعلى للقضاء في فعاليات معرض الدوحة الدولي للكتاب في دورته الثالثة والثلاثين الذي يقام تحت شعار “بالمعرفة تبنى الحضارات ” ويستمر حتى 18 مايو الجاري في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات.

وتأتي مشاركة المجلس الأعلى للقضاء هذا العام تحت عنوان” التحول الرقمي والعدالة الناجزة”.

وحول هذه المشاركة قال السيد علي النعمة مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال في المجلس الأعلى للقضاء، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية “قنا” يشارك المجلس هذا العام لتعريف جمهور المعرض التحول الرقمي في القضاء، وكذلك التعريف بتاريخ القضاء في قطر ابتداء من المحاكم الشرعية والعدلية وصولا إلى صدور قانون عام 2003 الخاص بإنشاء المجلس الأعلى للقضاء.

وأشار النعمة إلى أن المركز حرص على توعية الجمهور بتاريخ القضاء في قطر حيث عمل المجلس الأعلى للقضاء على إنشاء أرشيف للقضاء في قطر وذلك بالتعاون مع زارة العدل ومكتبة قطر الوطنية ومكتبة خور شقيق وغيرها ليتكون إرث قديم للمجلس ولذلك تم جمع أول مطرقة في المحاكم، ومفاتيح السجون في المحاكم العدلية فضلا عن المستندات القديمة مما يشكل إرثا ثقافيا للقضاء وهو ما شاركنا به العام الماضي في المعرض خلافا لهذا العام الذي نرفع فيه شعار التحول الرقمي والعدالة الناجزة.

ونوه إلى جناح المركز قدم مجموعة من الكتب القانونية وقد تم تدشين خمسة كتب قانونية للسادة القضاة خلال المعرض منها “التفريق بين الزوجين في الفقه المالكي والحنبلي دراسة مقارنة بين قانون الأسرة القطري ومدونة الأسرة المغربية، للدكتور خالد محمد الرومي المري، بالإضافة إلى مجموعة كتب لطلبة الدراسات العليا من باحثي الماجستير والدكتوراة .

جدير بالذكر أن معرض الدوحة الدولي للكتاب في دورته الثالثة والثلاثين يشارك فيه 515 ناشر من 42 دولة وتحل سلطنة عمان ضيف شرف المعرض .