المغرب نموذج يحتذى في منطقة “مينا” وفي إفريقيا في مجال الالتزام بالعمل المناخي (رائدة الأمم المتحدة لتغير المناخ)

أكدت رزان المبارك، رائدة الأمم المتحدة لتغير المناخ لمؤتمر الأطراف (كوب28) رئيسة الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة، أن المغرب نمودج يحتذى في منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريفيا وكذا في القارة الافريقية، في مجال الالتزام بالعمل المناخي ، بالنظر إلى ريادته والتزامه الكبير في التصدي للتغيرات المناخية.