(النفط): استخدام الطاقة الشمسية الكهروضوئية بمجمع القطاع النفطي دليل على التوجه نحو الترشيد

(النفط): استخدام الطاقة الشمسية الكهروضوئية بمجمع القطاع النفطي دليل على التوجه نحو الترشيدالكويت – 10 – 7 (كونا) — أكدت وزارة النفط اليوم الأربعاء أن المشروع النموذجي لاستخدام الطاقة الشمسية الكهروضوئية في مجمع القطاع النفطي خير دليل على توجه القطاع النفطي الهادف إلى اتخاذ الخطوات النموذجية نحو التطبيق العلمي للطاقة المتجددة والمشاركة في الترشيد والتوفير.جاء ذلك في كلمة لمديرة العلاقات العامة والإعلام البترولي في (النفط) الشيخة تماضر خالد الأحمد الصباح خلال ندوة تعريفية ترشيدية ضمن حملة (شركاء في الترشيد والتوفير) نظمتها الوزارة بالتعاون مع وزارة الكهرباء والماء والطاقة المتجددة على مسرح مجمع القطاع النفطي.وذكرت الشيخة تماضر الصباح أن الندوة تهدف إلى ترشيد الكهرباء والماء والتعرف على برنامج حافز للترشيد وبرنامج وفر وصولا للاستدامة مبينة أن الوزارة عقدت هذه الندوة ضمن حملتها الإعلامية (شركاء في الترشيد والتوفير) والتي تأتي في إطار مسؤوليتها الاجتماعية والمشاركة في تطبيق سياسة الدولة في الترشيد خاصة في فصل الصيف.من جهتها أكدت رئيس الفريق الإعلامي والتوعوي للترشيد في وزارة (الكهرباء والماء) خديجة عبدالرضا في كلمة مماثلة خلال الندوة أهمية المشاركة في برنامجي (حافز) للترشيد و(وفر) بغية الوصول إلى الاستدامة.وشددت عبدالرضا على ضرورة ترشيد استهلاك الكهرباء والماء ورفع الوعي اتجاه أهمية حزمتي الكهرباء والماء وكيفية المحافظة عليهما من أجل استدامتها لافتة إلى أهمية المشاركة في برنامج حافز للترشيد والحوافز التي سيحصل عليها العملاء المشاركون به.بدوره استعرض نائب رئيس الفريق الإعلامي والتوعوي للترشيد في (الكهرباء) محمد الحطاب خلال الندوة الطرق الذكية في توفير الكهرباء والماء والتي تؤدي إلى تطوير الرؤى السليمة بشأن احتياجات دولة الكويت من الكهرباء والماء وفقا للطلب الأمثل لهما.وذكر الحطاب أن ترشيد استهلاك الكهرباء والماء سيسهم بصورة مباشرة في تخفيف العبء على المالية العامة للدولة إضافة إلى تطوير المنظومة البيئية في البلاد. (النهاية)خ م / خ ع م