الولايات المتحدة والأرجنتين تتفقان على إقامة حوار استراتيجي رفيع المستوى

الولايات المتحدة والأرجنتين تتفقان على إقامة حوار استراتيجي رفيع المستوىواشنطن – 17 – 5 (كونا) — وقع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ونظيرته الأرجنتينية ديانا موندينو اليوم الجمعة على مذكرة حول إطار التفاهم بين بلديهما لإقامة حوار استراتيجي رفيع المستوى.وقال بلينكن قبيل التوقيع على المذكرة إن هذه الخطوة “انعكاس للتعاون والتنسيق والعلاقة العميقة بين الولايات المتحدة والأرجنتين وأعتقد أن هذا التوقيع يرمز حقا إلى العلاقة القوية التي تربطنا”.وأضاف “احتفلنا العام الماضي بمرور 200 عام على العلاقات الدبلوماسية لكني أعتقد أنه في الأشهر الأخيرة وحدها كان هناك تكثيف مهم للعمل الذي نقوم به معا عبر كل الجبهات تقريبا سواء كان ذلك على أساس ثنائي أو إقليمي بل وحتى عالمي”.واعتبر الوزير بلينكن أن “هذا الحوار رفيع المستوى الذي نعيد تأسيسه الآن يعكس في الواقع تعزيز هذه العلاقة سواء كان ذلك فيما يتعلق بالديمقراطية وحقوق الإنسان أو بشأن النمو الاقتصادي أو العلوم والتكنولوجيا أو التعاون الثقافي والتعليمي من بين العديد من المجالات الأخرى وهذا الحوار سوف يكمل ويخلق إطارا للآليات الأخرى التي نتوافر عليها”. ورأى أن توقيع المذكرة “خطوة مهمة في تعزيز التعاون بين الأرجنتين والولايات المتحدة ونحن نتطلع بشدة إلى المضي قدما في هذا الأمر خلال الأسابيع والأشهر المقبلة ثم إجراء الحوار في العام المقبل”.من جانبها أكدت الوزير موندينو أن العلاقة بين البلدين “طويلة الأمد (..) لدينا نية قوية لتوسيع أجندة التجارة والاستثمار وكذلك العديد من القطاعات الأخرى”.وشددت على أن الأرجنتين “مستعدة للتعاون في العلاقات الثنائية مع الولايات المتحدة والعديد من الدول الأخرى ونحن نعلم أنه من أجل تحقيق هذا الهدف من الضروري أن نقوم بالكثير من الأمور المحلية الضرورية” مشيرة إلى أهمية “الإجراءات الملموسة مثل فتح الأسواق أمام الأرجنتين”.وبحسب الموقع الرسمي لوزارة الخارجية الأمريكية فإن واشنطن تقيم مع الأرجنتين “علاقة ثنائية مبنية على العلاقات الاقتصادية العميقة والمصالح المشتركة بما في ذلك الديمقراطية وحقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب وسيادة القانون وتحسين أمن المواطنين والبنية التحتية للعلوم والطاقة والتكنولوجيا”.وتعد الولايات المتحدة أكبر مستثمر أجنبي في الأرجنتين حيث بلغت استثماراتها المباشرة نحو 6ر12 مليار دولار سنة 2022 وفقا لوزارة التجارة الأمريكية.(النهاية)ع س ج / ر ج