انخفاض قياسي في نسبة التضخم بألمانيا في يناير الماضي

انخفاض قياسي في نسبة التضخم بألمانيا في يناير الماضيبرلين – 9 – 2 (كونا) — أعلن مكتب الإحصاءات الألماني الاتحادي اليوم الجمعة انخفاضا قياسيا في نسبة التضخم بألمانيا في يناير الماضي بعد ارتفاع وصل في العامين الماضيين إلى قرابة 7 في المئة بسبب الحرب الروسية ـ الأوكرانية وتبعاتها على أسعار مواد الطاقة.وقال المكتب الحكومي في تقرير من مقره بمدينة (فيسبادن) إن نسبة غلاء الأسعار سجلت في الشهر المذكور ارتفاعا بنسبة 9ر2 في المئة فقط مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي وهو أدنى مستوى منذ يوليو 2021 الذي شهد ارتفاعا كبيرا بسبب وباء (كورونا).وأضاف أن أسعار مواد الطاقة ارتفعت في يناير الماضي بنسبة 8ر2 في المئة فقط بينما سجلت أسعار المواد الغذائية ارتفاعا بنسبة 8ر3 في المئة متوقعا استمرار انخفاض الأسعار في ألمانيا في مجمل العام الحالي.ويثقل ارتفاع الأسعار القوة الشرائية للمستهلكين في أكبر دولة في الاتحاد الأوروبي من ناحية حجم السوق وعدد السكان الأمر الذي يكبح أداء قطاع الاستهلاك الذي يعد من أهم روافد الاقتصاد.وسجلت نسبة غلاء الأسعار في العام الماضي ارتفاعا اجماليا بنسبة 9ر5 في المئة بينما بلغت هذه النسبة 9ر6 في المئة في عام 2022 بسبب الحرب الأمر الذي أدى إلى ارتفاع أسعار مواد الطاقة وانعكس على مستوى أسعار جميع المواد الاستهلاكية تقريبا. (النهاية)ع ن ج / م ج ز