انطلاق حملات الانتخابات الرئاسية في موريتانيا وسط تنافس قوي بين 7 مرشحين

انطلاق حملات الانتخابات الرئاسية في موريتانيا وسط تنافس قوي بين 7 مرشحينمن مصطفى المريني (تقرير اخباري)الرباط – 14 – 6 (كونا) — تنطلق اليوم الجمعة بموريتانيا حملات الانتخابات الرئاسية وسط تنافس قوي بين 7 مرشحين أبرزهم الرئيس المنتهية ولايته محمد ولد الشيخ الغزواني الذي يطمح لولاية رئاسية ثانية وأخيرة حسب الدستور الموريتاني لاستكمال مشاريع الإصلاح التي بدأها في ظل ولايته الأولى 2019-2024.وتأتي الحملة الانتخابية الممتدة خلال الفترة ما بين 14 و27 يونيو الحالي تمهيدا للاقتراع الرئاسي المقرر 29 من نفس الشهر على أن يتم تنظيم جولة ثانية في 13 يوليو المقبل في حال عدم حصول أي من المرشحين على الأغلبية المطلوبة حسب ما تنص على ذلك المقتضيات التشريعية المنظمة للانتخابات الرئاسية.ويتنافس في هذه الانتخابات 7 مرشحين تم قبول ملفات ترشحهم من المجلس الدستوري فيما استبعد المجلس ترشح الرئيس السابق محمد ولد عبدالعزيز لعدم اكتمال ملف ترشحه وهو رهن الاعتقال حاليا بتهم “الفساد والاثراء غير المشروع وغسل الأموال ومنح امتيازات غير مبررة في صفقات حكومية أثناء فترة حكمه”.ويتطلب نظام الترشح للانتخابات الرئاسية الحصول على تزكية 100 مستشار في المجالس المحلية بينهم 5 رؤساء بلديات (عمد) وهو ما اعتبرته المعارضة تضييقا على الاحزاب والشخصيات السياسية الراغبة في الترشح لاسيما في ظل هيمنة حزب الانصاف الحاكم على المشهد السياسي.وطالب مرشحو المعارضة اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات بضرورة توفير شروط وأجواء المساواة والتنافس الحر والنزيه بين المرشحين وتفادي الممارسات التي عرفتها الانتخابات التشريعية والجهوية والمحلية الأخيرة في مايو 2023 وأدت الى سيطرة الحزب الحاكم على نتائجها.ومن جهتها أكدت اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في بيان التزامها بضمان الشفافية والنزاهة في الانتخابات الرئاسية وتفهمها للتحديات التي تواجه عملية الاقتراع واستعدادها للعمل من اجل التغلب عليها وفق السبل الممكنة حاثة الأطراف المشاركة في الاقتراع على الاحترام الصارم للقانون.ويحظى الرئيس المنتهية ولايته محمد ولد الشيخ الغزواني بحظوظ وافرة للفوز بهذه الانتخابات بحسب مراقبين فيما يراهن مرشحون آخرون على كسر هيمنة الحزب الحاكم على المشهد السياسي وتكريس تداول حقيقي على السلطة من خلال انفتاح المشهد على أحزاب اخرى لإدارة البلاد.وتتضمن لائحة المرشحين بالإضافة الى ولد الشيخ الغزواني أسماء شخصيات سياسية بينهم خمسة محسوبين على الجناح المعارض أبرزهم المرشح المستقل بيرام ولد الداه أعبيد الذي حصل على المركز الثاني في انتخابات 2019 بالإضافة الى مرشح حزب التجمع الوطني للاصلاح والتنمية (تواصل) ذي المرجعية الإسلامية حمادي ولد سيد المختار ومرشح حزب التحالف من أجل العدالة والديمقراطية ماما دوكار.ويسعى المرشحون الذين يمثلون مختلف التوجهات السياسية من خلال برامج انتخابية تقترح حلولا للمشاكل الاقتصادية والاجتماعية لاسيما مسألة البطالة لاستمالة أصوات نحو مليوني مواطن موريتاني يحق لهم التصويت في الاقتراع الرئاسي وفقا للأرقام التي أعلنتها اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات.(النهاية)م ر ي / م خ