انطلاق فعاليات المنتدى الدولي الاستثماري للطاقة المتجددة غدًا

عمان 10 أيار (بترا)- تنطلق في عمان غدا السبت، أعمال المنتدى الدولي الاستثماري التاسع للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة الذي تنظمه الهيئة العربية للطاقة المتجددة بالتعاون مع مؤسسات دولية وعربية وبمشاركة 20 دولة عربية وأجنبية.
ويعقد المنتدى خلال الفترة من 11 إلى 13 أيار تحت شعار “السيارات الكهربائية والمدن الذكية والشبكات الذكية خيار استراتيجي للدول العربية”، ويركز الشعار على ضرورة وضع حوافز للسيارات الكهربائية في الدول العربية وضرورة وضع الشواحن الكهربائية في كودات المباني الخضراء في الدول العربية.
ويشارك في المنتدى، تركيا، السعودية، الكويت، مصر، الصين، كندا، بلغاريا، رومانيا، أثيوبيا، سوريا، فلسطين، سويسرا، فرنسا، والعراق, بالإضافة إلى الأردن، والهيئة العربية للطاقة المتجددة، وتمثل الاتحاد النوعي للطاقة المتجددة في الوطن العربي وتتبع لمجلس الوحدة العربية إحدى مؤسسات جامعة الدول العربية ومقرها عمان.
وقال أمين عام الهيئة المهندس محمد الطعاني، إنه سيتم خلال المنتدى إطلاق إعلان عمان للسلام والتنمية المستدامة، مشيرًا إلى أن الأردن يواكب التحديث والتطوير الكبير في العالم من خلال إيجاد تشريعات عصرية محفزة للاستثمار، تركز على مشاريع الطاقة المتجددة والمدن الذكية والسيارات الكهربائية والأنماط الزراعية المبتكرة مع الطاقة المتجددة لتحقيق الأمن الغذائي.
وأضاف المهندس الطعاني، أن المملكة تعتبر مثالًا عالميًا في سياسات التنمية المستدامة وخصوصًا مبادرتها بالوصول إلى الصفر الكربوني عام 2040 والحد من التغيير المناخي، والسباقة في صناعة الهيدروجين الأخضر وحاضنة للإبداع والابتكار للشباب العرب في كافة المجالات، وخاصة الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة.
وأشار المهندس الطعاني إلى أن المنتدى يهدف إلى العمل على إنشاء مركز إقليمي يكون منصة إقليمية ودولية للباحثين والمهندسين والاقتصاديين ورجال الأعمال والمعلمين وصناع القرار يقوم على تحقيق أهداف الهيئة العربية للطاقة المتجددة، ورفع التوعية العامة المتعلقة بالطاقة المتجددة، وكفاءة الطاقة، ونشر هذه المعرفة حول الدول العربية كافة، كما يهدف إلى تحفيز تقنيات الابتكارات الخضراء، وتوفير فرص الاستخدام للطاقة المتجددة في الدول العربية، وإيجاد هيئة مختصة المتخصصة في التعليم والتدريب المهني والسعي ليتم اعتمادها إقليميًا، ويعمل على دمج مفاهيم الطاقة المتجددة، وكفاءة الطاقة في ثقافة الأفراد والمجتمعات، وتشجيع الاستثمارات المستقبلية للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، وتوفير فرص عمل جديدة، وتأهيل وتدريب الكوادر البشرية، ووضع تعليمات لترخيص الشركات العاملة بالقطاع.
وأضاف، أن المنتدى تركز أهدافه على سن تشريعات لإصلاح استراتيجية الطاقة في الوطن العربي، وتحفيز استخدام الطاقة المتجددة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والتشجيع على رفع كفاءة استخدام الطاقة، ويهدف كذلك إلى إنشاء الصندوق العربي لدعم البحوث العلمية ذات الصلة، والمساعدة في إيجاد ودعم الهيئات غير الربحية وغير الحكومية المهتمة في مجال الطاقة المتجددة في جميع البلدان العربية من أجل رفع درجة الوعي والمعرفة للطاقة المتجددة في الوطن العربي.
وبحسب المهندس الطعاني، ستركز محاور المنتدى على موضوعات، التشريعات للطاقة المتجددة، والاقتصاد الأخضر، تمويل مشاريع الطاقة المتجددة، ومخاطر إدارة هذه المشاريع، التمويل لمشاريع الطاقة المتجددة، وكفاءة الطاقة، التأمين لمشاريع الطاقة المتجددة، صيانة ومراقبة مشاريع الطاقة المتجددة، التنمية المستدامة في الوطن العربي والذكاء الاصطناعي، النقل الأخضر والسيارات الكهربائية، المدن الذكية، أمن الطاقة، الأنماط الزراعية المتطورة، والطاقة المتجددة لتحقيق الأمن الغذائي، الهيدروجين الأخضر، ومحطات شحن السيارات الكهربائية.
–(بترا)

م ف/م ق/أس
10/05/2024 14:54:57