انعقاد منتدى الاستثمار لدول مجلس التعاون ودول آسيا الوسطى بمشاركة وزير المالية الكويتي

انعقاد منتدى الاستثمار لدول مجلس التعاون ودول آسيا الوسطى بمشاركة وزير المالية الكويتيالرياض – 29 – 5 (كونا) — عقدت في مدينة الرياض السعودية اليوم الاربعاء أعمال منتدى الاستثمار لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ودول آسيا الوسطى بمشاركة وزير المالية ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية والاستثمار الكويتي الدكتور أنور المضف.وأكد وزير الاستثمار السعودي المهندس خالد الفالح في كلمة افتتح بها المنتدى ضرورة استغلال الموارد الطبيعية والاحتياطات التي تمتلكها دول آسيا الوسطى لمعالجة التحديات التي تواجه بلدان العالم متطرقا إلى العلاقات التاريخية والثقافية العميقة بين بلدان مجلس التعاون الخليجي ودول آسيا الوسطى مما مهد الطريق لحوار استراتيجي استثماري وإيجاد قنوات مختلفة لزيادة التجارة في مختلف القطاعات.وأشار الفالح إلى ان دول وسط آسيا تتمتع بأراض خصبة يمكن استغلالها في التنمية الزراعية وأنهار متدفقة يمكن استثمارها في إنتاج الطاقة الكهرومائية بالإضافة إلى مساحات شاسعة تتيح فرصا واعدة لاستغلال طاقة الرياح.وقال ان دول وسط آسيا تمتلك أيضا موارد طبيعية يمكنها أن تكون داعما قويا للنمو الاقتصادي المستدام على المستوى الدولي ومعالجة إشكالات عالمية عديدة.وذكر الوزير الفالح ان كازاخستان وتركمانستان وأوزبكستان تتمتع باحتياطات كبيرة من النفط والغاز فيما تمتلك قرغيزستان وطاجيكستان احتياطات كبيرة من الذهب والمعادن أما كازاخستان فلديها أكبر احتياطات من اليورانيوم على مستوى العالم وهو عنصر مهم في الطاقة غير الكربونية.من جهته قال وزير المالية ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية والاستثمار الكويتي الدكتور أنور المضف في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) إن المنتدى فرصة لتعزيز الشراكات الخليجية الاستراتيجية مع دول العالم مبينا ان هذا المنتدى من شأنه فتح أبواب أوسع للاستثمار من خلال تعزيز التواصل بين القطاعات الحكومية والخاصة بين دول مجلس التعاون ودول آسيا الوسطى.وأعرب الوزير المضف عن شكره للمملكة العربية السعودية على حسن الضيافة وكرم الاستقبال مشيدا بالتطور الذي شهدته المملكة خلال السنوات الأخيرة تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد رئيس مجلس الوزراء السعودي الأمير محمد بن سلمان.بدوره قال المدير العام المساعد لغرفة تجارة وصناعة الكويت عماد الزيد في تصريح مماثل ل(كونا) إن الغرفة تشارك في المنتدى للالتقاء بممثلي القطاع الخاص والحكومي وبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي وتعزيز التواصل لإيجاد فرص أكبر وأوسع والاستثمار فيها.وأضاف الزيد ان من شأن المشاركة في مثل هذه المنتديات إيجاد قطاعات جديدة للتعاون معتبرا أن هذا المنتدى يعد فرصة للتعرف على الفرص المتاحة في الدول المشاركة في المنتدى.وتضم آسيا الوسطى كلا من أوزبكستان وتركمانستان وكازخستان وطاجيكستان وقيرغيزستان. (النهاية)خ ن ش / ن س ع