بايدن والامين العام ل (ناتو) يبحثان زيادة الانفاق العسكري ويرحبان بدعم الحلفاء لأوكرانيا

بايدن والامين العام ل (ناتو) يبحثان زيادة الانفاق العسكري ويرحبان بدعم الحلفاء لأوكرانياواشنطن – 18 – 6 (كونا) — بحث الرئيس الأمريكي جو بايدن مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس شتولتنبرغ زيادة انفاق الدول الاعضاء على الجانب العسكري وذلك في ظل مساعي الحلف لتحقيق مزيد من التقدم في هذا المجال معربين عن ترحيبهما بدعم الحلفاء لاوكرانيا قبيل قمة الحلف في يوليو المقبل. وذكر البيت الابيض في بيان أن الاجتماع الذي جرى مساء امس الاثنين “بحث خلاله الطرفان التقدم الكبير في الإنفاق الدفاعي بما في ذلك أن 23 حليفا سيصلون الى عتبة انفاق (ناتو) البالغة 2 في المئة (من الناتج الوطني الإجمالي) وهي زيادة بأكثر من الضعف منذ تولى الرئيس بايدن منصبه”.ورحب الجانبان ب “الخطوات التي يتخذها حلفاء (ناتو) لدعم أوكرانيا وتعميق الشراكات بما في ذلك في منطقة المحيطين الهندي والهادئ”. ويأتي هذا الاجتماع قبل القمة السنوية ال75 ل (ناتو) المقررة الشهر المقبل في العاصمة الأمريكية واشنطن والتي تأتي في ظرفية تطبعها المخاوف لدى أعضاء في الحلف من أن روسيا قد تسعى لتوسيع تحركاتها العسكرية في أوروبا في حال انتصرت في حربها ضد أوكرانيا. ومن المقرر أن يجتمع شتولتنبرغ اليوم الثلاثاء مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في مقر وزارة الخارجية قبل أن يعقد الطرفان مؤتمرا صحفيا مشتركا.(النهاية) ع س ج / ا ب خ