بريطانيا.. إغلاق مراكز الاقتراع وسط مؤشرات قوية على فوز كاسح لحزب (العمال)

بريطانيا.. إغلاق مراكز الاقتراع وسط مؤشرات قوية على فوز كاسح لحزب (العمال)لندن – 4 – 7 (كونا)– أغلقت مراكز الاقتراع في بريطانيا أبوابها بعد انتهاء فترة التصويت في الانتخابات التشريعية العامة التي جرت اليوم الخميس وسط مؤشرات قوية على فوز كاسح لحزب (العمال) المعارض.وأظهرت استطلاعات رأي نشرتها هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) فوز حزب العمال بعدد كبير من المقاعد في مجلس العموم ما يعطي زعيم الحزب كير ستارمر الفرصة لتشكيل الحكومة المقبلة بأغلبية مريحة.وتوقع التقرير الذي نشرته (بي بي سي) أن يحصل حزب (العمال) على 410 مقاعد من مجموع 650 بينما يحصل المحافظين على 131 مقعدا في حين تتوزع المقاعد الأخرى بين الديمقراطيين الاحرار والحزب الوطني الاسكتلندي والمرشحين المستقلين.وتعتمد وسائل الإعلام البريطانية بعد نهاية التصويت على ما يعرف باستطلاعات آراء الناخبين بعد خروجهم من مراكز الاقتراع ويتم جمع وتحليل تلك البيانات التي تعطي في العادة صورة قريبة جدا من الواقع.وتعني هذه النتائج في حال تأكيدها رسميا بعد الانتهاء من عملية فرز الأصوات غدا الجمعة نهاية حقبة المحافظين الذين تولوا السلطة منذ انتخابات عام 2010.كما يمثل نجاح حزب (العمال) في هذا الاستحقاق الانتخابي أول فوز كبير لهم منذ اكتساح رئيس الوزراء الأسبق توني بلير انتخابات عام 1997 عندما أزاح المحافظين ورئيس الوزراء انذاك جون ميجور من الحكم. (النهاية)م ر ن / م م ج