برينتفورد يدق ناقوس الخطر في ليفربول

من / أحمد زهران..

أبوظبي في 3 ديسمبر / وام / برغم أنها الأولى بعد 4 انتصارات متتالية، دقت الهزيمة أمام برينتفورد ناقوس الخطر مجددا في ليفربول مع بداية العام الجديد 2023 بعدما أعادت الفريق إلى دوامة نزيف النقاط في المسابقة مجددا.
وكان ليفربول استعاد بعض اتزانه في الموسم الحالي من خلال حصد 12 نقطة من 4 مباريات متتالية أنعشت آمال الفريق في المنافسة على الدخول إلى المربع الذهبي للمسابقة والذي ابتعد عنه كثيرا بسبب الكبوة التي عانى منها في بداية الموسم الحالي.
ولكن ليفربول، الذي كان المنافس القوي لمانشستر سيتي على لقب الدوري الإنجليزي وعلى زعامة كرة القدم الإنجليزية في السنوات القليلة الماضية، عاد لدوامة الهزائم بالخسارة 1-3 أمام برينتفورد مساء أمس الاثنين في المرحلة ال19 من المسابقة ليتجمد رصيده عند 28 نقطة من 17 مباراة ويظل في المركز السادس بفارق نقطتين فقط أمام برينتفورد نفسه.
وأبعدت هذه الهزيمة ليفربول خطوة جديدة عن سباق المنافسة على المراكز الأولى في جدول الدوري الإنجليزي بعدما بلغ إجمالي عدد النقاط التي فقدها الفريق 23 من 51 نقطة متاحة في المباريات التي خاضها حتى الآن.
كما يضاعف من حجم الصدمة في ليفربول أن الهزيمة تأتي بعد 10 أيام فقط من الهزيمة 2-3 أمام مانشستر سيتي في دور الـ16 لمسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.
والمثير أن الهزيمة هي الأولى لليفربول أمام برينتفورد منذ 84 عاما وبالتحديد منذ 1938 .