بيئي / أمانة تبوك تكشف عن دورها في دعم مبادرة السعودية الخضراء لتقليل الانبعاثات الكربونية بالمنطقة

تبوك 17 رمضان 1445 هـ الموافق 27 مارس 2024 م واس
نفذت أمانة منطقة تبوك وبلدياتها التابعة عدداً من المبادرات التطوعية لزراعة ما يزيد عن 4500 شجرة في جميع أنحاء المنطقة، احتفاءً بيوم السعودية الخضراء الذي يوافق الـ27 من مارس كل عام، وذلك في إطار مساعيها لدعم مبادرة السعودية الخضراء.
وكشف المتحدث الرسمي لأمانة منطقة تبوك يحيى الجراح عن جهود الأمانة للإسهام في الأعمال البيئية المتماشية مع أهداف المبادرة الرامية إلى تقليل الانبعاثات الكربونية والتشجير، وحماية البيئات البرية والبحرية بالمنطقة، مبيناً أن الأمانة قد استبدلت 77,466 مصباح إنارة بأخرى صديقة للبيئة بما يتجاوز 99% من إجمالي مصابيح الإنارة في جميع أرجاء المدينة، وقامت بطرح مشروع المردم البيئي على إحدى الشركات المتخصصة لتشغيله عبر تقنيات تسمح بفرز النفايات وإعادة تدويرها آلياً، وتنفيذ المتطلبات والاشتراطات التي تضمن المحافظة على البيئة بتطبيق أحدث التجهيزات للتخلص من النفايات غير القابلة لإعادة التدوير؛ لحماية المياه الجوفية وضمان عدم تسرب عصارة النفايات إلى باطن الأرض، والتخلص من العصارات الناتجة عن النفايات عبر أنابيب مخصصة لذلك ، إلى جانب تصريف غاز ” الميثان” المُنبعث من تحلل هذه النفايات عبر أنابيب أخرى واستخدامه في توليد الطاقة والحد من نشوب الحرائق وتقليل الآثار السلبية على البيئة والمحافظة على المصادر الطبيعية من خلال فرز النفايات وتقليص كميتها المحولة للمطامر.
وذكر الجراح أن الأمانة وبلدياتها التابعة، زرعت في وقت سابق أكثر من 60 ألف شجرة من أشجار الظل تعزيزاً لمبادرة التشجير، مبيناً أن مشتل الأمانة أنتج منذ افتتاحه في مارس 2021 أكثر من 14 ألف شجرة متنوعة ، كما ينتج سنوياً أكثر من مليون ومئتي ألف زهرة صيفية وشتوية سنوياً.
وفي إطار الحفاظ على البيئة البرية والبحرية أكد الجراح أن مساهمات الأمانة وبلدياتها التابعة شملت تنظيف شواطئ حقل وضباء، وتنفيذ حملات توعوية بمشاركة مجتمعية للحفاظ على شواطئ نظيفة وصحية، مع تفعيل غرف الطوارئ لمواجهة الانسكابات النفطية، كما تم تنفيذ حملات توعوية ميدانية بالشراكة مع عدد من المدارس لتنظيف شواطئ حقل وضباء والوجه وأملج.
// انتهى //
21:12 ت مـ
0192