مؤتمر الاسكان العربي: 10 سنوات في سبيل تطوير قطاع الاسكان

16 ديسمبر 2020

تونس 14 ديسمبر 2020 (وات) – يعقد مؤتمر الاسكان العربي، بشكل منتظم، مرة كل سنتين في الدولة المستضيفة لاجتماعات وزراء الإسكان والتعمير العرب بالتناوب والاشتراك مع جامعة الدول العربية. وهو اول مؤتمر عربي يجمع وزراء الاسكان.

ويستعرض هذا المؤتمر مستجدات قطاع الإسكان والتعمير في الدول العربية من خلال تنظيم جلسات حوار تضم وزراء الإسكان والتعمير والمنظمات والهيئات الدولية المعنية بشؤون الإسكان.

وأقرّ اعضاء المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الاسكان والتعمير، خلال اجتماعهم الـ74 بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة (مصر)، في اكتوبر 2010، عقد مؤتمر عربي بصفة دورية يهتم بقطاع الاسكان.

وشمل هذا المؤتمر خمسة دورات انطلقت منذ سنة 2010 الى غاية 2018 تم الاستقرار على اسماء الدول المنظمة خلال الدورات الثلاث الاولى، هي سوريا سنة 2012 والاردن في 2014 والسعودية سنة 2016.

ومن المنتظر ان تستضيف تونس، يومي 22 و23 ديسمبر 2020، الدورة السادسة لمؤتمر الاسكان العربي بحضور الجهات الحكومية ذات العلاقة بالإسكان والقطاع الحضري والخبراء والمستثمرين في المجال والوكالات المختصّة في الاسكان والتعمير والمجالس البلدية ومنظمات المجتمع المدني.

ويتمحور موضوع الدورة السادسة حول سياسات واستراتيجيات تطوير المناطق العشوائية والحد من انتشارها.

وكانت البحرين قد استضافت الدورة الخامسة لمؤتمر الاسكان العربي، يومي 11 و12 ديسمبر 2018، تحت عنوان “دور القطاع العام المستقبلي في السكن الاجتماعي”.

وأقرّت هذه الدورة ضرورة اعتماد الخطة التنفيذية للاستراتيجية العربية للإسكان والتنمية الحضرية والمصادقة عليها في القمة العربية القادمة. كما تمكنت البحرين من اعادة اطلاق الموقع الالكتروني لمجلس وزراء الإسكان والتعمير العرب، الذي يمكن من تبادل البيانات والمعلومات المتعلقة بالاسكان والتعمير بين الدول دون انتظار مثل عقد تظاهرات رسمية.

وانتظم مؤتمر الإسكان العربي الرابع بمدينة الرياض (السعودية)، من 20 الى 22 ديسمبر 2016، تحت عنوان “تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتطوير قطاع الإسكان”.

وأوصى المؤتمر الرابع بالتوجه نحو بناء مجتمعات عمرانية عوضا عن تجمعات سكنية الى جانب حث القطاع الخاص على تطوير وتمويل المشاريع السكنية من خلال تعزيز الشفافية والحوكمة الرشيدة في العلاقات القانونية والتنظيمية والتمويلية مع القطاع العمومي لتطوير قطاع الإسكان في العالم العربي.

أما المؤتمر الثالث للاسكان فقد انعقد في العاصمة الأردنية عمّان، 17 و18 ديسمبر 2014، تحت شعار “مدن سكنية متكاملة الخدمات…حلول اسكانية”.

وناقشت هذه الدورة تأثير ثورة المعلومات والبناء الايكولوجي ومعايير التخطيط والتصميم العمراني والحضري وتطوير منظومة الخدمات داخل المدن وتطوير سياسات الإسكان في المدن العربية بما يتلاءم مع الواقع الاقتصادي والاجتماعي لكل دولة

كما سعت الى تطوير مفهوم المجاورة والحي السكني وعلاقتها بالمدينة جغرافيا وتخطيطيا واجتماعيا وتأثير الخصائص الاجتماعية والاقتصادية في تحديد أنماط الإسكان والنمو العمراني.

واحتضنت المدينة العراقية بغداد الدورة الثانية، في ديسمبر 2012، تحت عنوان “سياسات واستراتيجيات توفير السكن اللائق في البلدان العربية” بهدف ايجاد سبل توفير السكن بأقل كلفة وتعزيز التنسيق بين الدول العربية للاستفادة من مختلف التجارب في القطاع.

والتأمت الدورة الأولى من مؤتمر الإسكان العربي الأول، سنة 2010، في القاهرة (مصر). وتمحورت حول استدامة البناء في المنطقة العربية وخاصة في البيئة الصحراوية.

وتطرقت النسخة الاولى من هذه التظاهرة الى سبل ترشيد استهلاك المياه والطاقة وحسن استغلال الموارد الطبيعية للحفاظ على المخزون الاستراتيجي، فضلا عن نشر ثقافة رسكلة المخلفات واعادة استخدامها واستغلال الطاقات المتجددة لتنمية المناطق الصحراوية العربية مع الحفاظ على هوية هذه البيئة وخصوصيتها الثقافية.

  1. م/فن