بيان صحفي حول الندوة الحوارية بين وكالات الأنباء العربية والأوربية

22 نوفمبر 2022

اتحاد وكالات الأنباء العربية                        المؤتمر الـ 49  للجمعية العمومية

     الأمـــانة العـــامة                      لاتحـاد وكالات الأنباء العـربية

        بيــــــروت                                    أبوظبي  15- 17/ نوفمبر/ 2022

 

بيان صحفي حول الندوة الحوارية

بين وكالات الأنباء العربية والأوربية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

عقدت الجمعية العمومية لاتحاد وكالات الأنباء العربية (فانا) مؤتمرها السنوي في مدينة أبوظبي بحضور 14 وكالة أنباء عربية يومي 16 و17/نوفمبر / 2022.

 

وحضر المؤتمر ضيوف ومراقبين من وكالات أنباء أوربية تمثلت بـ السيد كلايف مارشال رئيس مجموعة البريس أسوسييشن البريطانية (PA)، بيتر كروبش المدير العام لوكالة الأنباء الالمانية (DPA)، كيريل فالتشيف المدير العام لوكالة الأنباء البلغارية (BTA)، سيرجي ميخائيلوف المدير العام لوكالة تاس (TASS) الروسية وأليكس جيبوي الأمين العام للرابطة الأوربية لوكالات الأنباء (EANA).

 

ألقى السيد محمد الريسي المدير العام لوكالة أنباء الإمارات (WAM) نائب رئيس اتحاد وكالات الأنباء العربية (FANA) كلمة رحب فيها بالأعضاء والضيوف أعقبه الدكتور فريد أيار الأمين العام حيث أشار في كلمته إلى أهمية الروابط بين وكالات الأنباء العربية والأوربية وأيد ما ذهب إليه كليمانس بيك المدير العام لوكالة الأنباء النمساوية رئيس الرابطة الأوربية لوكالات الأنباء (EANA) من أن وكالات الأنباء تعمل خلف الكواليس وغير معروفة أعمالها ولكن لديها أقصى تأثير على وسائل الإعلام من خلال تغطيتها الإعلامية بشكل مباشر أو غير مباشر.

 

بعد ذلك بدأت جلسة الحوار بين الطرفين العربي والأوربي حيث ألقى السيد أليكس جيبوي الأمين العام للرابطة الأوربية كلمة قال فيها “قبل سنوات قليلة كان مستقبل وكالات الأنباء يبدو قاتماً غير أنه كان لدى وكالات الأنباء القوة التنظيمية والمقاومة الضرورية لأجل التكيف والتحول بالدرجة المطلوبة التي أمنت ليس بقاءها على قيد الحياة وحسب بل أيضاً نموها”.

 

وأضاف على الرغم من أن الضغط على وكالات الأنباء ووسائل الإعلام هائل، فأنني أعتقد أننا قادرون وسوف نواصل تطورنا بدعمنا الصحافة الجديرة بالثقة بقوة بتطبيقنا آخر التكنولوجيات المتقدمة وبأحتفاظنا بإخلاصنا إزاء زبائننا وجمهورنا وبعملنا هذا لن نضمن مستقبل وسائل الإعلام فحسب بل أيضاً مستقبل مجتمعاتنا.

 

ثم ألقى السيد كيريل فالتشيف المدير العام لوكالة الأنباء البلغارية رئيس المؤتمر الدولي السادس لوكالات الأنباء كلمة إن معرفة بعضنا البعض ليست فقط فرصة للإستفادة من استخدام الممارسات الجيدة لبعضها البعض، بل أيضاً ضمانة للسلام. ينطبق هذا بصورة خاصة على تطوير العلاقات بين وكالات الأنباء العربية والأوروبية التي اجتمعت خلال الجمعية العمومية التاسعة والأربعين لاتحاد وكالات الأنباء العربية. لقد كرست وكالة الأنباء البلغارية طيلة مئة وخمسة وعشرين سنة لحق الناس في التعرف على بعضها البعض.

 

    وقال يشمل الموضوع الذي قُدّم إلينا لمناقشته سؤالين : 1) هل من إمكانية لزيادة التعاون في حقل تبادل المعلومات، و 2) هل هناك حاجة لإيجاد إطار عمل يجمع وكالات الأنباء الأوروبية والعربية؟ أعتقد أن جواب وكالة الأنباء البلغارية على السؤالين هو إيجابي. علاوة على ذلك، لقد عملنا لأجل هذه الغاية طيلة سنتين الآن عبر توقيع إتفاقيات شراكة ثنائية ومذكرات تفاهم في نهاية المطاف، مع كل واحدة من وكالات الأنباء الوطنية.

 

ثم أشار ثمة ضرورة إلى إقامة إطار عمل يقرّب وكالات الأنباء الأوروبية والعربية من بعضها البعض، جاعلاً منها جزءاً من أسرة كبيرة قادرة على صنع المعجزات. تعمل جميع وكالات الأنباء في بيئات ومجتمعات مختلفة وبموجب قوانين وأنظمة مختلفة، وفي بلدان وقارات مختلفة، لكن هناك، إلى جانب تلك الفوارق، العديد من المواضيع التي تتشارك بها، كما أنها تواجهها البشرية. إذاً، دعونا نعمل سوية ومعاً ودعونا نتبادل الأنباء؛ دعونا نجتمع ونناقش المشاكل العالمية ونتّخذ القرارات العالمية، دعونا نجعل من عبارة ” العمل معاً ” عبارتنا الأساسية. 

 

    بعد ذلك تحدث كل من السيد كلايف مارشال رئيس مجموعة البريس أسوسييشن وبيتر كروبش المدير العام لوكالة الأنباء الالمانية وسيرجي ميخائيلوف المدير العام لوكالة تاس الروسية عن ضرورة زيادة التعاون بين وكالات الأنباء العربية ووكالات الأنباء الأوربية.

 

    تم الاتفاق بعد مداخلات من قبل السادة المديرين العامين لوكالات الأنباء العربية إلى ضرورة وجود إطار يجمع بين الطرفين يجتمعان في دورته الاولى في أبوظبي في نوفمبر 2023 وكلف اليكس جيبوي (EANA) وفريد أيار (FANA) التنسيق لعقد هذا الاطار.