توقيع مذكرة تفاهم لإنشاء “منطقة صناعية لوجيستية تركية” شمال غربي مصر

توقيع مذكرة تفاهم لإنشاء “منطقة صناعية لوجيستية تركية” شمال غربي مصرالقاهرة – 22 – 3 (كونا) — أعلنت وزارة النقل المصرية اليوم الجمعة توقيع مذكرة تفاهم لوضع حجر الأساس لإنشاء “منطقة صناعية لوجيستية تركية” بالمنطقة الاقتصادية في (جرجوب) بمحافظة (مطروح) شمال غربي مصر.وقالت الوزارة في بيان إن المشروع يستهدف توفير أكثر من 20 ألف فرصة عمل وضخ أكثر من سبعة مليارات دولار في شكل “استثمارات مباشرة” بمراحله كافة.وأضاف البيان أن نقطة البداية للمشروع هي تشغيل محطة متعددة الأغراض (حاويات الصب الجاف وصب سائل وبضائع عامة) ومنطقه لوجيستية متنوعة فور إبرام العقد المخطط توقيعه قبل نهاية هذا العام لبدء التشغيل أوائل عام 2026.وأوضح أن مذكرة التفاهم تتضمن مدة ستة شهور لعمل الدراسات وبدء التنفيذ الفوري في إجراءات المشروع والحصول على الموافقات اللازمة على أن يقوم التحالف التركي خلال هذه الفترة بعمل دراسات جدوى للمشروع للبدء في إجراءات تدبير التمويل وعرضها على مؤسسات دولية لتمويل مرحلة الإنشاء.وأشار البيان إلى أن توقيع المذكرة يأتي في إطار خطة الحكومة المصرية لاستغلال موقع ميناء (جرجوب) “الاستراتيجي” لتنفيذ مشروعات عدة من خلال التحالف لتصميم وإنشاء وإدارة وتشغيل ميناء تجاري ومناطق حرة ولوجستية وربطها بشبكة السكك الحديدية ومحطة بضائع متعددة الأغراض ومحطة ركاب ومارينا يخوت ومنطقة صناعية.وأضاف أن ذلك يهدف لزيادة حجم التجارة مع الدول الإفريقية وإنشاء ظهير لوجيستي لصناعات تكميلية وصناعات القيمة المضافة وأنشطة التخزين لجميع أنواع البضائع.وذكر أن ذلك يعمل على جذب الاستثمارات العالمية للقطاعات الاقتصادية (الصناعة والسياحة ولوجيستيات وتكنولوجيا المعلومات) وإقامة مراكز سياحية عالمية لتشجيع الأنشطة السياحية وإنشاء مجتمع عمراني “متكامل” ومطار خاص بالمدينة. (النهاية)ع ف ف / م ع ع