ثقافي / الشريك الأدبي بالباحة ينظم أمسية بعنوان “الكتابات العربية القديمة: النشأة والتطوير”

الباحة 05 ذو القعدة 1445هـ الموافق 31 مايو 2024 م واس
أقيمت في مقهى الشريك الأدبي لهيئة الأدب والنشر والترجمة بالباحة أمس، أمسية ثقافية بعنوان “الكتابات العربية القديمة: النشأة والتطوير” قدمها الباحث رئيس مركز الملك فيصل للبحث والدارسات الإسلامية الدكتور سليمان الذيب، وأدارها الدكتور معجب الزهراني، بحضور عددٍ من المهتمين والمهتمات بالشأن الثقافي والأدبي بالمنطقة.
وتحدث “الذيب” عن اللغة وأصولها والنظرية اللاهوتية والنظرية الفلسفية، وأشار إلى أنه من الطريف أن اللغات في سيرتها تشابه إلى حد كبير الإنسان فهي تمرض مرضاً بسيطاً أو مزمناً وأحياناً تمر بغيبوبة طويلة جداً.
واستطرد في حديثه عن الكتابة ونشأتها وأدوتها كالأخشاب والزجاج والمعادن والطين، إضافة إلى مراحل تطور الكتابة، مضيفاً أن اللغة تتحول إلى لهجات فرعية بسبب عوامل متعددة منها العامل النفسي، والسياسي، والجغرافي، والثقافي.
// انتهى //
11:20 ت مـ
0039