ثقافي / مجمع الملك سلمان للغة العربية يوقِّع مذكرة تفاهم مع جامعة طشقند الحكومية للدراسات الشرقية

الرياض 07 ذو الحجة 1445 هـ الموافق 13 يونيو 2024 م واس
وقَّع مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية في عاصمة جمهورية أوزبكستان (طشقند) اليوم، مذكرة تفاهم مع جامعة طشقند الحكومية للدراسات الشرقية؛ لتعزيز التعاون المشترك بينهما في مجال خدمة اللغة العربية، وتعليمها في المجالات المختلفة، والمحافظة على سلامتها، ودعم استخدامها بما يتوافق مع مستهدفات برنامج تنمية القدرات البشرية (أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030)، ويُحقِّق أهداف المجمع الإستراتيجية.
ووُقِّعت المذكرة في مقرِّ الجامعة، ومثّل المجمعَ الأمينُ العام الدكتور عبد الله بن صالح الوشمي، في حين مثّل جامعة طشقند الحكومية للدراسات الشرقية رئيسة الجامعة الدكتورة قولتشحرا ريخسييفا، وذلك بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين في جمهورية أوزبكستان.
وتشمل مذكرة التفاهم الموقَّعة مع جامعة طشقند الحكومية للدراسات الشرقية مجالاتٍ عدّة للتعاون، أهمّها تطبيق اختبار للكفاية اللغوية في اللغة العربية للناطقين بغيرها، وإعداد المؤلفات التربوية، ومناهج التدريس الحديثة المتعلِّقة باللغة العربية، وإعداد الدراسات والأبحاث المتخصِّصة في مجال تعليم اللغة العربية وتعلُّمها.
وتتضمّن مذكرة التفاهم أيضًا إعداد دراسة عن حالة اللغة العربية في جمهورية أوزبكستان، وتأليف المعاجم اللغوية الثنائية اللغة (العربية – الأوزبكية)، فضلًا عن دراسة المخطوطات المتعلِّقة باللغة العربية، وفهرستها، وأرشفتها، وصيانتها، وإقامة شهر اللغة العربية، واليوم العالمي للغة العربية.
يذكر أنَّ المجمع يسعى بمبادراته ومشروعاته إلى تحقيق رسالته في العناية باللغة العربية والاعتزاز بها، وتمكين إسهامها الحضاريّ والعلميّ والثقافيّ؛ حيث نفَّذ المجمع برنامج شهر اللغة العربية في جمهورية أوزبكستان ضمن سلسلة من البرامج العلمية التي يقيمها في العديد من الدول، وتضمن البرنامج: ندوات، ودورات تدريبية، وحلقات نقاش علمية موجّهة إلى معلمي ومتعلمي اللغة العربية.
// انتهى //
11:52 ت مـ
0042