جمعية رجال الأعمال وسفارة جنوب إفريقيا تبحثان العلاقات الاقتصادية

عمان 5 حزيران (بترا)- بحثت جمعية رجال الأعمال الأردنيين، وسفارة جنوب إفريقيا لدى المملكة، سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية بين البلدين، والفرص الجديدة للشراكة الاقتصادية.
وناقشت السفيرة تسيلاني موكوينا، ورئيس الجمعية حمدي الطباع، اليوم الأربعاء، خلال لقاء عقد في السفارة، دور جنوب أفريقيا بتقديم دعوى ضد الاحتلال الإسرائيلي في محكمة العدل الدولية، لما يفعله من جرائم حرب وحشية وإبادة الجماعية بحق أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، ودعم جنوب أفريقيا لصمود الشعب الفلسطيني بهدف نيل حقوقه وحريته على أرضه واستقلال الدولة الفلسطينية.
وأكد الطباع أهمية بناء تعاون اقتصادي متطور يحقق المصالح المشتركة في ظل ما يجمع الأردن وجنوب أفريقيا من علاقات مميزة على مختلف المستويات، وذلك بعقد مجلس أعمال أردني جنوب أفريقي لبحث آفاق التعاون المشترك بين البلدين وتعزيز الشراكات وتوسيعها في مختلف المجالات الاستثمارية والتجارية والسياحية.
وبين ضرورة تعزيز التبادل التجاري بين البلدين الذي لا يعكس عمق العلاقات المتطورة بين البلدين، من خلال إنشاء خط شحن تجاري مباشر بينهما.
وأشار إلى مزايا استثمارية يتمتع بها الأردن كونها آمنة ومستقطبة للاستثمارات لموقعها المميز في المنطقة، مستعرضا الفرص الاستثمارية القائمة في مدينة العقبة، التي توفر لمجتمع الأعمال بيئة تجارية، صناعية، خدمية متميزة ومعترف بها عالميا، كما أنها تتمتع بسهولة الوصول للأسواق الإقليمية والعالمية من خلال موقعها الاستراتيجي على مفترق طرق التجارة العالمية.
بدورها، ثمنت السفيرة الجهود الدبلوماسية التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني في دعم الشعب الفلسطيني ووقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وإحلال السلام في المنطقة وإنهاء النزاعات، مشيرة إلى أن موقف جنوب إفريقيا يشترك مع الأردن في الدفاع عن حق الشعب الفلسطيني.
وأكدت حرص بلادها على تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع المملكة، واستغلال بيئة الأعمال بالأردن الآمنة والمستقرة، والتطلع إلى زيادة التبادل التجاري بين البلدين، و تعزيز تبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا والتدريب والتمكين وإقامة الاستثمارات وتحقيق التكامل في مختلف القطاعات الاستثمارية والتجارية والاقتصادية.
وبلغ حجم الفرص غير المستغلة أكثر من 12 مليون دولار تركزت في صناعة الأسمدة والمنتجات الكيميائية، والمنتجات العلاجية والأدوية، والألبسة، والمنتجات الغذائية، والمنتجات الورقية، فيما بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين، قرابة 136 مليون دولار عام 2022 مقارنة مع 63 مليون دولار عام 2021.
–(بترا)

ع ن/م ف/ف ق
05/06/2024 14:52:43