حج / “الالتزام البيئي”: مؤشرات عالية لجودة المياه والهواء والتربة والضوضاء في الحج

مكة المكرمة 14 ذو الحجة 1445 هـ الموافق 20 يونيو 2024 م واس
كشف المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي عن نتائج المرحلة الثانية من خطته التشغيلية لموسم حج 1445, إذ تم اختبار جودة 64 وسطاً بيئياً للتربة والمياه تؤثر بشكل مباشر على الحجاج، وأكثر من ٦٤٤ موقعاً محتملاً للضوضاء، حيث أظهرت النتائج التزاماً عالياً بالمعايير والمقاييس البيئية.
وأكد رئيس غرفة عمليات الحج بالمركز المهندس محمد عمار، أن المركز تعامل مع التجاوزات التي رصدتها الفرق الميدانية، وبلغت نحو 450 تجاوزاً، وذلك بتصحيح وضعها البيئي بشكل مباشر، وتطبيق نظام البيئة بحق المخالفين، مضيفاً أن المرحلة الثانية تم التعامل خلالها مع 66 بلاغاً بيئياً، تلقّاها المركز عبر رقم البلاغات البيئية 998.
ونوه عمار إلى أن المركز أصدر 90 نشرة للجمهور حول مؤشرات جودة الهواء في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة منذ بدء موسم الحج، وكانت جميعها وفق معايير الجودة العالمية، مشيراً إلى إصدار المركز تقارير تفصيلية للجهات المعينة لضمان استمرار جودة الهواء عالية.
وبين أن عمليات الرقابة البيئية مستمرة عبر الفرق الميدانية على مدار الساعة لضمان راحة ضيوف الرحمن، مشيراً إلى أنه ابتداءً من اليوم وحتى يوم ٢٠ ذي الحجة ستبدأ المرحلة الثالثة التي يركز فيها، بجانب أعمال الرقابة والرصد، على تصحيح أوضاع المخالفين بيئياً، وقياس أداء الجهات العاملة والمشرفة في الحج، بهدف تحسين الأداء البيئي، لضمان حج صحي وبيئة مستدامة.
وأشار إلى أن الزيارات التفتيشية على الأنشطة ذات الأثر البيئي والطرق التي يسلكها ضيوف الرحمن في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة بلغت أكثر من ١٥٠٠ زيارة، تضمنت جولات رقابة على مخيمات ومخازن الطاقة والأغذية والبعثات الطبية في المشاعر المقدسة ومحطات الوقود والمستشفيات والمراكز الصحية ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي والمنشآت الصناعية والحيوية المحيطة بمنطقه مكة المكرمة والمدينة المنورة.
// انتهى //
15:06 ت مـ
0055