“دبي للثقافة”: المتاحف مراكز مهمة لحفظ الإرث الثقافي

دبي في 17 مايو/ وام / أكدت سعادة هالة بدري، مدير عام هيئة الثقافة والفنون في دبي “دبي للثقافة” أهمية ما تقدمه المتاحف من تجارب ثقافية وتعليمية قادرة على إثراء معارف الأفراد والارتقاء بمستوى وعيهم بالتراث وعناصره المتنوعة.

وقالت بمناسبة اليوم العالمي للمتاحف ” تشكل المتاحف مراكز مهمة لحفظ الإرث الثقافي، وتعزيز علاقة الأجيال بالموروث الحضاري وتعريفهم بالقيم الأصيلة، وتمكينهم من استكشاف الماضي العريق بصوره مختلفة، ما يرسخ الهوية الوطنية في نفوسهم، ويشجعهم على المساهمة في رسم ملامح المستقبل واستشرافه”.

وأشارت إلى أن متاحف دبي تحولت إلى وجهات سياحية ثقافية متميزة بفضل ما تقدمه من برامج ومبادرات ملهمة، تشجع روح الابتكار لدى الأجيال وتحفزهم على البحث والتعلم في المجالات التراثية والتاريخية كافة.

وأكدت حرص الهيئة على تفعيل دور المتاحف في دعم السياحة الثقافية وتعزيز حضور التراث المحلي على الخريطة العالمية انطلاقاً من مسؤوليتها الثقافية الهادفة إلى صون التراث المادي وغير المادي والمحافظة عليه.