“ديوا” تستعرض جهودها في تحقيق الحياد الكربوني وتمكين الشباب خلال القمة العالمية لطاقة المستقبل

أبوظبي في 14 أبريل / وام / تشارك هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا” في أربع جلسات نقاشية خلال فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل التي تستضيفها شركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر) من 16 إلى 18 إبريل الجاري، والذي يهدف إلى تسريع وتيرة التنمية المستدامة ودفع عجلة التطور الاقتصادي والاجتماعي والبيئي.

وتعرض الهيئة خلال مشاركتها أبرز مشاريعها ومبادراتها المبتكرة في مجال الاستدامة والطاقة النظيفة والمتجددة في منصتها في قاعة رقم 5 (قاعة الطاقة) في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “تأتي مشاركة الهيئة في القمة العالمية لطاقة المستقبل في إطار حرصنا على دعم الفعاليات الوطنية الرائدة التي تهدف إلى تعزيز الاستدامة، وضمن شراكتنا الاستراتيجية مع شركة “مصدر”، حيث تتكامل جهودنا لتطوير حلول ومشروعات مبتكرة ترسّخ المكانة العالمية الرائدة لدولة الإمارات في مجال الاستدامة والتحول نحو مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة، إضافة إلى توفير منصات عالمية المستوى لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات والتعرف إلى أحدث التقنيات وفرص الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة”.

وأضاف: “نسعى من خلال القمة العالمية لطاقة المستقبل إلى مشاركة تجاربنا وخبراتنا في تنويع مصادر الطاقة وزيادة نسبة القدرة الإنتاجية للطاقة النظيفة في دبي، بما يدعم استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية الحياد الكربوني لإمارة دبي 2050 لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050”.

وفي اليوم الأول من القمة العالمية لطاقة المستقبل، يشارك محمد عبدالكريم الشامسي، كبير مسؤولي الاستدامة والتغير المناخي في هيئة كهرباء ومياه دبي، في جلسة نقاشية بعنوان “نحو مسار منخفض الكربون لتحقيق الانتقال العادل للطاقة”، حيث سيسلط الضوء على جهود هيئة كهرباء ومياه دبي في مجال الاستدامة والتحول نحو الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة في إطار استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050.

وفي اليوم الثاني من القمة، يشارك المهندس محمد جامع، نائب الرئيس – الطاقة النظيفة والتنوع في هيئة كهرباء ومياه دبي، في جلسة نقاشية بعنوان “إزالة الكربون من الطاقة: مضاعفة حجم الطاقة المتجددة ثلاث مرات بحلول عام 2030” حيث سيسلط الضوء على جهود الهيئة في مجال الطاقة المتجددة وآخر التطورات في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية الذي تنفذه الهيئة ويعد أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم وفق نموذج المنتج المستقل للطاقة، وبلغت قدرته الإنتاجية بنهاية العام الماضي 2,627 ميجاوات، وبحلول عام 2030، ستصل قدرته الإنتاجية إلى أكثر من 5,000 ميجاوات بتقنيتي الطاقة الشمسية الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة.

وفي اليوم الأول من فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل، يشارك الدكتور هشام إسماعيل، مدير أول – التكنولوجيا المتقدمة والتطبيقية في هيئة كهرباء ومياه دبي في “قمة الهيدروجين الأخضر” حيث يسلط الضوء على المشروع التجريبي الذي نفذته الهيئة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، ويعد الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لإنتاج الهيدروجين الأخضر باستخدام الطاقة الشمسية.

وتم تصميم وبناء المحطة التجريبية، بحيث تكون قادرة على استيعاب التطبيقات المستقبلية ومنصات اختبار الاستخدامات المختلفة للهيدروجين؛ بما في ذلك إنتاج الكهرباء والتنقل، ويتم إنتاج الهيدروجين الأخضر عن طريق التحليل الكهربائي باستخدام مصادر الطاقة المتجددة.

في اليوم الثالث من القمة العالمية لطاقة المستقبل، تشارك المهندسة عذبة الشحي، مهندس أول – التغير المناخي والاستدامة في هيئة كهرباء ومياه دبي، في جلسة نقاشية في منصة “شباب من أجل الاستدامة”، حيث تسلط الضوء على جهود الهيئة في الاستثمار في تمكين الشباب المواطن وتعزيز قدراتهم ليكونوا الجيل المقبل من قادة الاستدامة ويسهموا في تعزيز المكانة الريادية لدولة الإمارات العربية المتحدة في مجال العمل المناخي يشار إلى أن القمة العالمية لطاقة المستقبل تساهم في تعزيز التزام دولة الإمارات الراسخ بمواجهة التحديات العالمية انطلاقاً من دور الدولة الرائد والمسؤول في العمل المناخي وجهودها البناءة ومساعيها الحثيثة للتعاون بشكل وثيق مع المجتمع الدولي.