ذكاء المقدسيين يفك شيفرة الذكاء الاصطناعي ويُحلق في معرض “جيتكس أفريقيا”

مراكش (المغرب) 30-5-2024 وفا- قدم المتنافسون الفلسطينيون في معرض “جيتكس إفريقيا” حلولا تفكك الذكاء الاصطناعي المتمثل في نظام حواجز الاحتلال الإسرائيلي ما بين المدن الفلسطينية. ففي اليوم الثاني من معرض “جيتكس أفريقيا المغرب 2024” الذي يقام في مدينة مراكش المغربية، اصطفت بألق سبعة مشاريع فلسطينيّة شابّة من بين أكثر من 1000 فكرة وشركة ناشئة دوليّة حطّت في مراكش، لتقدم حلولًا تكنولوجيّة تنبني على الذكاء الاصطناعي في حدث فريد يجمع، على مدار ثلاثة أيام، خبراء التكنولوجيا والشركات الناشئة والمستثمرين والجامعيين، تحت رعاية العاهل المغربي الملك محمد السادس، وبرعاية وإشراف وكالة بيت مال القدس الشريف. وستوظف المشارع السبعة الذكاء الاصطناعي وتقنيات تعلم الآلة في الريادة، والأعمال، والمعلومات، والتعليم، والرعاية الصحية، والثروة الحيوانية. التشغيل والريادة الفلسطينية السحابية: تحدي الجغرافيا تحضر Techno pality، لمريم أبو ماضي وياسمين طوطح، منصةً لقياس الكفاءة الرقمية والمهارات التكنولوجية للعاملين، ومساعدة المشغلين على تقدير دقيق لمدى استحقاقهم الوظيفي بما يتوافق مع أنظمة القياس العالمية، وجسر الهوة بين العامل وصاحب العمل في واقع توظيف وعمل منصفين. وتنطلق المنصة من بيئة جغرافية منقطعة بالحواجز لتتحدى بالسحابية حدود الأرض والجغرافيا والمكان، وتتوحد في مجال يستثمر الطاقات الشبابية الفلسطينية المقيّدة، لتكون الأولى مقدسيًا وعربيًا في هذا الاختصاص تفهم عميقًا الواقع الرقمي الحالي. وفي عالم ريادة الأعمال الفلسطينية، تطلق سجى الحاج في مشروع منصة “نقلة” بالشراكة مع بيسان زبدي نقطة تحول بتقديمها دليلا شاملا للمنح والدعم المالي المتاح للمبادرات الفلسطينية، وتعمل كمركز موارد تعليمي يتحدى القيود الجغرافية الصعبة في فلسطين. وتسعى “نقلة” خلال مجموعة متكاملة من الأدوات والفعاليات إلى تعزيز ثقافة الابتكار والنمو بين الرياديين، مع التأكيد على الأثر المستدام وبناء مجتمع داعم يضمن التقدم المستمر والاعتماد على الذات في السياق الاقتصادي الفلسطيني. الإعلام الفلسطيني يحارب تزوير الرواية من خلال الذكاء الاصطناعي “صيّاد” لليندا الشويكي، يقترح تطوير أداة فحص وتشخيص وكشف الأخبار الكاذبة باللغة العربية، خاصة تلك المتعلقة بـ بالسياق الفلسطيني في مرحلته الأولى، وتعتمد فكرة ليندا على تطوير نظام يستخدم خوارزميات الذكاء الاصطناعي لتحليل البيانات وكشف الأخبار المزيفة، بهدف مساعدة المجتمعات العربية في مواجهة التحديات المتزايدة للمعلومات الزائفة والوبائية المعلوماتية، في خطوة طال انتظارها لتحسين جودة المعلومات وزيادة الوعي بالقضايا الحيوية، وتحديدًا في فلسطين.   ويعدنا (PALNEWS AI)، لرشا ترتير وريما الجمرة، بحلول عملية وفعالة بالاعتماد على الذكاء الاصطناعي لجميع الشركات الصغيرة أو الفرق التي تسعى لتقديم محتوى إعلامي متقدم ومتميز، فقد أوجد الذكاء الاصطناعي حلولاً عملية من خلال تحليل المعلومات، وتقديم الأرقام بطريقة مبسطة، كتابة السكريبت أو السيناريو للمواد الإعلامية، واعتماد صحافة بيانات، واستخدام الانفوجرافيك، مع الحفاظ على مصدره الإعلامي والإشارة إليه. توطين تقني لبيئة التعليم والرعاية الصحية وثروات الإنتاج في فلسطين يفعّل مشروع “CANAR” لإبراهيم حرب التكنولوجيا الذكية في التعليم الفلسطيني، ويستخدم تقنية الواقع المعزز (AR) لخلق تجارب تعليمية غامرة تحول التعليم التقليدي إلى مغامرات ديناميكية وتفاعلية، ويُعنى التطبيق بتعزيز تفاعل الطلبة من خلال تقديم منصة تعليمية تجعل التعلم تفاعليًّا وممتعًا، ويهدف إلى سدّ الفجوة بين طرق التدريس التقليدية والتطورات التكنولوجية الحديثة، بل والدمج بينهما. وتتمثل فكرة “Mirror Digital” لمحمود صندوقة وعمر هدمي، في منصة توفر الأدوات اللازمة لتحسين طريقة إدارة بيانات الرعاية الصحية والوصول لملفات المرضى حول العالم بفضل الترجمة وتحليل المستندات المدعوم بالذكاء الاصطناعي، ما سيحسن من الكفاءة في رعاية المرضى وتشجيع التعاون بين مقدمي الرعاية في أي مكان يتواجد به المريض. ومع “أليف” لجبران مساد ورند ريماوي، ستُطوّر عيادة بيطرية ذكية فلسطينية لتعزيز الرعاية الصحية بالحيوانات الأليفة التي تعاني من تحديات فرضها الاحتلال بواسطة الحواجز العسكرية، أو بإعدامه للحيوانات لضرب الثروة الإنتاجية المستدامة للعائلات البسيطة، وسيوفر السهولة في الوصول للخدمات البيطرية والمستلزمات والأدوية والغذاء والاستشارات الطبية المستعجلة للمواطنين. عن “جيتكس أفريقيا” المغرب 2024 ويسجل المعرض لهذا العام زيادة في المشاركة نسبتها 70% عن النسخة الأولى التي أقيمت العام الماضي في المغرب، وتتنافس عبره أفكار وشركات ناشئة تقترح تدخلات الذكاء الاصطناعي في مختلف القطاعات، بما يشمل الأمن السيبراني، والسحابية، وإنترنت الأشياء، والاتصالات، والتعليم، والصحة الرقمية.  وسيسلط المعرض الضوء على أكثر من 700 مقاولة ناشئة من 45 بلدًا مشاركًا، من خلال”North Star Africa”، المنصة المخصصة للشركات الناشئة في معرض “جيتكس إفريقيا”. ــــ و.أ