رئيس الوزراء اليمني يدعو لموقف دولي “رادع” بمواجهة “الحرب الاقتصادية” الحوثية

رئيس الوزراء اليمني يدعو لموقف دولي “رادع” بمواجهة “الحرب الاقتصادية” الحوثيةعدن – 12 – 5 (كونا) — دعا رئيس مجلس الوزراء اليمني أحمد بن مبارك اليوم الأحد إلى موقف دولي “حازم ورادع” في مواجهة “الحرب الاقتصادية” التي تنفذها ميليشيا الحوثي ضد الشعب اليمني وما ترتب عليها من تفاقم بالوضع الإنساني “الكارثي” في اليمن.وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الحكومية (سبأ) أن ذلك جاء لدى استقبال بن مبارك في (عدن) المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن هانس غروندبرغ لمناقشة المساعي الأممية الجديدة لاستئناف مسار العملية السياسية مع استمرار التصعيد الحوثي والحرب الاقتصادية واستهداف الملاحة.وقال بن مبارك إن الحرب الاقتصادية التي تنفذها ميليشيا الحوثي ضد الشعب اليمني “من استهداف منشآت تصدير النفط أو في الجوانب المصرفية واستنزاف قدرات القطاع الخاص والجبايات على المواطنين لا يمكن القبول بها أو السكوت عنها”.وأضاف أن “التدهور المعيشي والخدمي الذي يعيشه اليمنيون وتفاقم الوضع الإنساني الكارثي” هما نتيجتان مباشرتان للحرب الحوثية الأمر الذي يتطلب موقفا دوليا “رادعا وحازما” تجاه ذلك.وجدد التأكيد على دعم الحكومة ومجلس القيادة الرئاسي للمبعوث الأممي وما يبذله من جهود للوصول إلى حل سياسي وفقا للمرجعيات الثلاث المتوافق عليها محليا والمؤيدة إقليميا ودوليا.ونقلت (سبأ) عن غروندبرغ إعرابه من جانبه عن قلقه القائم من استمرار التصعيد الذي يدفع إلى مسارات أخرى لا تساعد على تحقيق السلام الذي ينشده الشعب اليمني.وأكد حرصه على الحفاظ على فرص السلام ومواصلة العمل من أجل إعادة الحوثيين نحو مسار السلام والتخلي عن خيار الحرب الذي لن يجلب سواء المزيد من الأزمات لليمنيين. (النهاية)س ن ص / م ع ع