رمضان / تعليم مكة يختتم المسابقة الرمضانية لحفظ القرآن الكريم وتجويده

مكة المكرمة 18 رمضان 1445 هـ الموافق 28 مارس 2024 م واس
اختتمت اليوم فعاليات المسابقة الرمضانية لحفظ القرآن الكريم وتجويده بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة، بحضور معالي المستشار في الديوان الملكي إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد، والمدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة عبدالله بن سعد الغنام؛ وذلك في قاعة الملك فهد -رحمه الله – بمقر الإدارة بمكة المكرمة.
وأشاد معاليه بمستوى النماذج القرائية في ختام المسابقة، عاداً مسابقة القرآن الكريم أعظم ميدان للتنافس، وإحدى صور اهتمام الدولة رعاها الله بالقرآن الكريم تطبيقاً وتعلماً وعلماً؛ داعياً لأبنائه وبناته الفائزين والفائزات بالتوفيق والسداد.
وبارك مدير تعليم المنطقة للفائزين بالمسابقة، عاداً هذه المسابقة من أعظم الفعاليات التي تجمع الجانب الديني والعملي في مجتمعنا؛ إذ تُعزز حب القرآن لدى الناشئة وتدعو إلى تلاوته وتدبره ومن أعظم الأعمال التي تقربنا إلى الله سبحانه وتعالى.
وأكد اهتمام القيادة الرشيدة -أيدها الله- بمثل هذه المسابقات كما تشجّع عليها بالحوافز والجوائز؛ إيماناً بأهمية كتاب الله، لافتاً النظر إلى أن إدارة تعليم مكة المكرمة نفّذت هذه المسابقة التي شارك فيها أكثر من ألفي طالب وطالبة، تنافسوا في أربعة فروع متنوعة، ليفوز منهم أربعة وعشرون.
واستهدفت المسابقة جميع طلاب وطالبات مدارس التعليم العام والخاص حيث شملت أربعة فروع (حفظ القرآن كامل، 15 جزءاً، 10 أجزاء، 5 أجزاء)، فيما مرّت المسابقة بثلاث مراحل الأولى على مستوى المدارس، ثم على مستوى المكاتب، ثم أتت المرحلة الختامية على مستوى الإدارة بلغ عدد المشاركين فيها 144 طالباً وطالبة.
وهدفت المسابقة إلى تحفيز الطلبة على التنافس في حفظ القرآن الكريم وتجويده، والعناية به بما يسهم في تعزيز الاعتدال والوسطية في الفكر والسلوك.
وبلغ عدد المحكمين والمحكمات على مستوى مكاتب التعليم 134 محكماً ومحكمة و 28 محكماً ومحكمة على مستوى الإدارة، فيما بلغ عدد لجان التحكيم في المكاتب 10 لجان في كل مكتب و56 مشرفاً ومشرفةً و90 معلماً ومعلمة من رواد النشاط.
// انتهى //
21:37 ت مـ
0219