رمضان / مجموعة stc تمكن الملايين من زوار الحرمين الشريفين في الارتباط بالعالم رقمياً وتشهد ارتفاعًا في حجم البيانات بنسبة 37%

مكة المكرمة 13 رمضان 1445 هـ الموافق 23 مارس 2024 م واس
سجلت شبكة مجموعة stc ممكن التحول الرقمي، أمس، أعلى حجم مكالمات صوتية في تاريخ الحرم المكي الشريف بارتفاع 35% عن العام الماضي وتمرير اكثر من 55%  منها ولاول مرة عبر تقنيات الصوت الرقمية الحديثة نتيجة تركيز المجموعة على رفع كفاءة خدماتها عاما بعد عام حيث يشهد هذا العام ولأول مرة الاستغناء عن تقنيات الجيل الثالث ضمن إستراتيجية المجموعة لاستغلال موارد الشبكة في رفع تجربة العملاء الصوتية والرقمية بشكل عام، كما تم تمكين الملايين من زوار الحرمين الشريفين في الارتباط بالعالم رقمياً عبر خدمات نوعية سجلت رقما قياسيا جديدا كسرت فيه الرقم الذي تم تسجيله الأسبوع الماضي وبارتفاع 37%عن العام الماضي في حجم البيانات.
وبفضل التوسعات التي أجرتها مجموعة stc في مكه المكرمة والمدينه المنورة استطاعت استيعاب الملايين من ضيوف الرحمن من أنحاء العالم في نطاق جغرافي، حيث تبرز الحاجة الماسة للربط الرقمي الفعال الذي يتيح التواصل السلس بين الزوار وأحبائهم في أكثر من 170 دولة، هذا التحدي الكبير يتجلى بشكل خاص خلال موسم رمضان في تقديم خدمات اتصال موثوقة دون انقطاع أو ضعف.
وتعمل stc على تطوير أنظمتها وإجراء تدريبات استباقية مكثفة للتعامل مع الأزمات المحتملة وابتكار حلولًا للاستجابة السريعة، لضمان عدم انقطاع التواصل لينعم المصلين والمعتمرين والزائرين بأداء عبادتهم بكل اطمئنان وروحانية والتوصل مع أقاربهم ومحبيهم بشكل مستمر وبأعلى جودة.
وفي بداية شهر رمضان المبارك حققت مجموعة stc إنجازات لافتة تعكس دورها القيادي، من خلال توفير خدمات وحلول رقمية متقدمة لزوار بيت الله الحرام في مكة المكرمة والمدينة المنورة، تميزت فيها هذه الفترة بتنفيذ أكثر من 997 عملية تطوير استثنائية، شملت توسعة وتحسين شبكات الجيل الرابع والخامس لضمان استيعاب الزيادة الهائلة في عدد الزائرين، بالإضافة إلى تأمين أنظمة ومعدات طوارئ للحفاظ على استمرارية وموثوقية الخدمات، كما شملت الجهود أيضا الفحص الوقائي لجميع عناصر الشبكة والأنظمة التشغيلية، مدعومين بطواقم بشرية وفرق فنية مجهزة للأعمال الميدانية لمراقبة أداء الشبكة والبنية التحتية الرقمية في نطاق الحرمين الشريفين على مدار الساعة ورصد مؤشرات أداء الشبكة لمواجهة التحديات التقنية بكفاءة.
وسجلت شبكة stc في أول جمعة من رمضان 1445هـ أعلى ساعة استخدام للبيانات خلال صلاة الجمعة في تاريخ الحرم المكي الشريف على الإطلاق بزيادة قياسية بلغت 92% مقارنة بالعام السابق، وخلال صلاة التراويح تم أيضا تسجيل رقم قياسي جديد في الاستخدام تجاوز الزيادة المسجلة في العام السابق بنسبة 48%، كذلك شهدت شبكة الجيل الخامس إقبالاً متزايداً بنسبة 157% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، مع استحواذها على أكثر من 41% من إجمالي حجم البيانات المستخدمة خلال أوقات الذروة بعد صلاة التراويح.
وعلى الرغم من الزيادة القياسية في الاستخدام، استطاعت الشبكة الحفاظ على مستويات عالية في سرعات الإنترنت القياسية وفي جودة تجربة المستخدمين، مؤكدةً على نجاح وجاهزية خدمات وحلول stc الرقمية وجاهزية البنية التحتية للمسجد الحرام والمسجد النبوي بشكل مثالي لاستقبال الأعداد المليونية للمعتمرين والزوار والمصلين خلال شهر رمضان المبارك.
//انتهى//
16:55 ت مـ
0066