سياسي / أمين مجلس التعاون يدين بأشد العبارات القصف الإسرائيلي لمدرسة تابعة للأونروا تؤوي الآلاف من النازحين

الرياض 1 ذو الحجة 1445 هـ الموافق 7 يونيو 2024 م واس
دان معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الأستاذ جاسم محمد البديوي، بأشد العبارات القصف الإسرائيلي لمدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا” تؤوي الآلاف من النازحين في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.
وأكد معاليه أن القصف الإسرائيلي الذي استهدف مدرسة تؤوي نازحين، وأدى إلى سقوط عشرات الشهداء وإصابة العديد، يشكل دليلاً دامغاً على وحشية قوات الاحتلال الإسرائيلي واستهتارها الصارخ بالمواثيق والاتفاقيات والمعاهدات الدولية.
وطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته والضغط على قوات الاحتلال الإسرائيلي لوقف انتهاكاتها الجسيمة والخطيرة بحق الشعب الفلسطيني الشقيق، مؤكداً ضرورة اتخاذ إجراءات صارمة ضد هذه الجرائم البشعة التي تتعارض مع أبسط مبادئ القانون الدولي والإنساني.
وشدد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية على المواقف الثابتة لدول المجلس تجاه القضية الفلسطينية، بكونها القضية المركزية والأولى للمسلمين والعرب، ودعم إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967م، وعاصمتها القدس الشرقية، وفق مبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية.
// انتهى //
21:09 ت مـ
0110