عام / الصحف السعودية

الرياض 05 ذو الحجة 1445 هـ الموافق 11 يونيو 2024 م واس
أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم :
خادم الحرمين يأمر باستضافة 1000 حاج من ذوي الشهداء والمصابين من أهالي غزة
القيادة تهنئ رئيس البرتغال بذكرى اليوم الوطني
أمير الرياض يستقبل سفير النرويج.. ويوجه باستمرار العمل خلال إجازة عيد الأضحى
أمير الباحة يناقش المشروعات التنموية في بني حسن
أمير القصيم يتسلم تقرير صندوق التنمية الزراعية
سعود بن مشعل يتفقد المشاعر المقدسة
نائب أمير المدينة يطلع على الملف الصحي الموحد للطلبة ذوي الإعاقة
نائب أمير حائل يشهد الحفل الختامي لمسارات
انطلاق ندوة الحج الكبرى بمكة المكرمة
المشيطي يقف ميدانيًّا على جاهزية قطاعات منظومة البيئة في موسم الحج
الملحقية الدينية بسفارة المملكة في جنوب أفريقيا تودع ضيوف الملك للحج
مركز إعلامي يوثق برنامج ضيوف خادم الحرمين
أمين مدينة الرياض يحضر حفل سفارة البرتغال بذكرى اليوم الوطني
المجاعة باتت وشيكةً في السودان
وقالت صحيفة “الرياض” في افتتاحيتها بعنوان ( توالي الإنجازات ) : تتوالى إنجازات رؤية 2030 الاقتصادية بلا انقطاع، لتسجل نقطة تحول محورية، يوثق تفاصيلها تاريخ المملكة الحديث، الذي اعتمد – بداية – على التفكير من خارج الصندوق، وأعقب ذلك، العمل الجاد والمتواصل، لتحقيق أهداف محددة، يلخصها هدف إعادة بناء الدولة على مرتكزات صلبة، ومبادئ راسخة، تصل بالمملكة إلى العالمية، وهو ما تحقق على أرض الواقع. الرؤية التي أبصرت النور في عام 2016، وعدت في أحد أهدافها الرئيسة، ببناء اقتصاد وطني قوي، ينمو عاماً بعد آخر، مُعتمداً على تنوع مصادر الدخل، مع تقليص الاعتماد على دخل النفط، آنذاك، كان الكثيرون يتحفظون على هذا الوعد، ويتساءلون، كيف للمملكة التي ظلت لعقود طويلة، تعتمد على النفط في تسيير أمورها، أن تقلص الاعتماد عليه، وتستبدله بقطاعات أخرى؟ ولم تتأخر الرؤية في الإجابة عن هذا السؤال بطريقة عملية، أبهرت الجميع، وحققت المطلوب.
وواصلت : اهتمام المملكة بالقطاع غير النفطي خلال سنوات الرؤية، فاق كل التوقعات، وأثمر عن نتائج إيجابية، تتصاعد عاماً بعد آخر، ليشهد العام الماضي (2023) تحقيق أعلى دخل لأنشطة هذا القطاع، مسجلاً 50 في المئة من إجمالي الناتج الوطني، إلى جانب صعود آخر في القطاع نفسه، بلغ 3.4 % خلال الربع الأول من العام الجاري (2024). تنامي الاهتمام بالأنشطة غير النفطية في المملكة، بهذه الوتيرة السريعة، ألهم الدول الأخرى بأنه لا وجود للمستحيل، إذا وُجدت الإرادة القوية والرغبة الجادة في إثبات الذات، وتحقيق التطلعات، وهو ما تسلح به الشعب السعودي، ملتفاً حول قيادته الرشيدة، لتنفيذ خطط الرؤية الطموحة على أرض الواقع، وسط متابعة حثيثة من دول العالم والمنظمات الدولية، التي رأت أن المملكة تحقق كل ما تحلم به وتطمح فيه، تحت مظلة رؤية 2030.
وأوضحت صحيفة “البلاد” في افتتاحيتها بعنوان ( لفتة كريمة ) : امتدادًا للمواقف السعودية الثابتة والمشرّفة، والدعم اللا محدود من القيادة الرشيدة للمملكة تجاه الشعب الفلسطيني الشقيق، أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – أمره الكريم باستضافة 1000 حاج من ذوي الشهداء والمصابين من أهالي قطاع غزة، تحت عنوان:” مبادرة استضافة حجاج ذوي الشهداء والمصابين من أهالي قطاع غزة” لأداء مناسك الحج لهذا العام بشكل استثنائي.
وأضافت : بهذه اللفتة الكريمة، يصل إجمالي عدد المستضافين من دولة فلسطين إلى 2000 حاج، وذلك ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد؛ تجسيدًا للحرص الكبير والدائم من خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود- حفظهما الله – وعنايتهما المستمرة بالشعب الفلسطيني.
وختمت : فهذه الاستضافة الاستثنائية تترجم أنصع المعاني الإنسانية للتخفيف عنهم، في الوقت الذي تقود فيه المملكة الجهد الإنساني الكبير لإغاثة الأشقاء في غزة، بالتوازي مع الحراك السياسي السعودي القوي على كافة الأصعدة؛ لوقف جرائم الاحتلال الاسرائيلي، ودعم جهود إيجاد سبل الحل العادل والسلام الدائم، وهو موقف أصيل وراسخ للمملكة في بذل متصل بكل ما فيه الخير للأمة، ونصرة قضاياها.
// انتهى //
06:00 ت مـ
0018