عام / بركة “العشار” الأثرية من أضخم البرك على درب زبيدة تحوي 30 وحدة معمارية ذات وظائف متعددة

رفحاء 21 رجب 1445 هـ الموافق 02 فبراير 2024 م واس
تعد بركة العشار الأثرية من أضخم المواقع التاريخية المهمة، وإحدى المحطات الرئيسية على طريق “درب زبيدة” الشهير، وتقع في وسط الكثبان الرملية بقلب صحراء النفود الكبير على بعد 60 كيلو متراً جنوب قرية لينة التاريخية، بمنطقة الحدود الشمالية.
ورُصد بها 30 وحدة معمارية ذات وظائف متعددة تخدم الحجاج، بمسافة تصل إلى 3 كيلومترات وعرض يزيد عن 500 متر، وعبارة عن بقايا قصور ومنازل وأسواق، وبركة مستطيلة بمساحة تصل إلى نحو 65 في 51 متراً، وعمق نحو 5 أمتار، وتُعد أبرز موارد المياه فيها “بركة الخالصية، بركة المهدية، وبركة المتوكل”.
وهي محفورة بين الحزوم، ولها عدة مصافي، ويسحب لها الماء من على بعد أكثر من 7 كيلومترات من خلال توجيه الشعبان والحزوم عليها، وهي مدرجة لتسهيل عملية النزول إلى الماء، وتُعد من أجمل البرك على درب زبيدة.
// انتهى //
22:57 ت مـ
0113