عام / شركة تراث المدينة توقع اتفاقيتين مع جمعية مراكز الأحياء بالمدينة وجمعية تكافل بالمدينة المنورة

المدينة المنورة 19 ذو القعدة 1445 هـ الموافق 27 مايو 2024 م واس
وقَّعت شركة تراث المدينة إحدى شركات صندوق الاستثمارات العامة اتفاقيتين مع جمعية مراكز الأحياء بالمدينة وجمعية تكافل بالمدينة المنورة؛ حيث تهدف إلى تعزيز الشراكة بين تراث المدينة وجمعية مراكز الأحياء وجمعية تكافل بالمدينة المنورة.
ووقع الاتفاقيتين من جانب شركة تراث المدينة الدكتور مبارك السويلم نيابة عن الرئيس التنفيذي لشركة تراث المدينة المهندس بندر القحطاني، ومن جانب جمعية مراكز الأحياء الأمين العام لجمعية مراكز الأحياء الدكتور سمير المغامسي، ومن جانب جمعية تكافل أمين عام جمعية تكافل عبدالمحسن الحربي، وذلك من خلال منصة توقيع الاتفاقيات في المعرض الدولي للقطاع غير الربحي الذي يقام هذه الأيام بالرياض.
وتهدف الاتفاقية، التي تم توقيها مع جمعية مراكز الأحياء، إلى المشاركة في العمل الاجتماعي وتنمية مهارات العنصر البشري بالندوات والمؤتمرات ودعم الأنشطة المختلفة في مراكز الأحياء الاجتماعية والترفيهية والرياضية والثقافية إلى جانب الفنية.
ونصت الاتفاقية بين تراث المدينة وجمعية مراكز الأحياء على ثلاث بنود رئيسة يأتي في مقدمتها المشاركة في تنظيم الفعاليات الرياضية والثقافية والاجتماعية التي تساعد على تطوير العنصر البشري في أحياء المدينة المنورة، كما تعمل الاتفاقية على توسيع عقد مزيد من الندوات والمؤتمرات المشتركة التي تخدم أهداف شركة تراث المدينة وكذلك جمعية الأحياء بالمدينة المنورة.
كما نصت الاتفاقية، الموقعة بين تراث المدينة وجمعية تكافل، على ثلاثة بنود من أهمها استخدام المصنوعات الحرفية اليدوية التي يقدمها عددٌ من الحرفيين والحرفيات التي ترعاهم الجمعية وتطور من مهاراتهم في العديد من البرامج حسب احتياج السوق المحلية؛ وتنص على التواجد لمنتجات تراث المدينة من التمور في منافذ البيع التابعة لجمعية تكافل في مواقع مختلفة ومنصات بيع مختلفة؛ وتعزز الاتفاقية الجوانب الاجتماعية والاستفادة من العنصر البشري، وكذلك المواقع الهامة التي تمتلكها جمعية تكافل في الشأن الزراعي.
وبين الرئيس التنفيذي لشركة تراث المدينة المهندس بندر القحطاني، أن الشركة تخطو خطواتها وفق إستراتيجية الشركة في التنمية وتطوير منتجات التمور والتي تنطلق من المدينة المنورة، والتي تحمل اسمًا غاليًا من وطننا.
وأضاف القحطاني، إلى وجود المزيد من العمل والتطوير لقطاع التمور في مختلف المجالات وكذلك لمختلف مناطق المملكة، مشيرًا إلى أن التركيز في الوقت الحالي على مناطق معينة للعمل على تأسيس البنية التحتية للشركة كالمزارع النموذجية ومصنع التمور ومنافذ البيع، وسيكون هذا وفق الخطة الزمنية للشركة الوليدة.
// انتهى //
13:57 ت مـ
0116